الخبر وما وراء الخبر

إقبال كبير على الجناح اليمني في معرض طهران للكتاب بنسخته الـ 35

12

ذمــار نـيـوز || مـتـابعات ||
14 مايو 2024مـ – 6 ذي القعدة 1445هـ

حظي الجناح اليمني في معرض طهران للكتاب بنسخته الـ 35 بإقبال كبير من قبل الزوار ، وفي مقدمتهم قائد الثورة الإسلامية في إيران آية الله علي خامنئي.

ويضم المعرض عدداً من الإصدارات اليمنية في مختلف المجالات، منها مؤلفات تناولت العدوان الأمريكي السعودي على اليمن طيلة 9 سنوات مضت، ومؤلفات أخرى تناول جانباً من الحضارة والهوية الإيمانية.

وقال رئيس منظمة الجالية اليمنية في إيران عبد الرحمن راجح إن الجناح اليمني في معرض طهران يعتبر أنموذجاً مصغراً عن اليمن وعلمها وعلمائها.

وعلى صعيد متصل قال الدكتور راشد الراشدي وهو قيادي وناشط من البحرين إن الجناح اليمني هو مخصص للتعريف بالهوية اليمنية والثقافة اليمنية، لافتاً إلى موضوع اليمن اليوم قفز الى صدارة الاهتمام الشعبي لدى الشعوب ليس للعالم الإسلامي، فحسب، وانما في القارات السبع.

من جانبه قال الباحث والناشط السياسي العراقي مجتبي حيدري إن اليمن غير المعادلة في العالم، مشيراً إلى أنه لولا اليمن لما شهدنا الانتصارات في القضية الفلسطينية، موضحاً ان اليمن دخلت على الخط، وفرضت معادلة جديدة، ويمكن القول إن اليمن هي اليوم كتاب عبارة عن تاريخ وعن حضارة ويشرفنا أن نكون في قسم اليمن في معرض الكتاب الدولي.

زوار المعرض أشادوا بالشهامة اليمنية لإسناد غزة، فالجغرافيا لم تثنيهم عن تأدية الواجب، ولم يهابوا التهديدات، وغيروا قواعد اللعبة، فاستحقوا بجدارة لقب ” ضيوف الشرف”.

وفي السياق تقول منيرة اصفهاني وهي أكاديمية من طهران إن الشعب اليمني رسم بحق لوحة حقيقية من الصمود والمقاومة، مؤكدة أن اليمن لقن الجميع دروساً في المقاومة؛ لأنهم يشاركون كل جمعة بالملايين لدعم فلسطين، ويستحقون وسام الشرف، لأنهم لم يتركوا غزة لوحدها.

أما زهراء ميابدي وهي طالبة جامعية، فتقول: “أنا أرى اليمن عبر شاشات التلفاز، وفي هذا الجناح الذي يعتبر صورة مصغرة عن اليمن تعرفت أكثر على فن العمارة اليمنية والاصدارات اليمنية.

وتشير زينب عابدي وهي صحفية إيرانية إن اليمن وعلى الرغم من ظروفه الصعبة، والعدوان الأمريكي البريطاني ضدهم، أعلنوا أربع مراحل ضد الكيان الصهيوني، ووجهوا ضربة قوية لاقتصاد الاحتلال.

ويقول رواد المعرض إن اليمن تصدر المشهد، وصدروا ملاحم رسمت في الأفق معالم مقاومة داعمة لغزة الجريحة.

ويقف اليمن في خندق واحد مع فلسطين، تاريخاً وحضارة، وشعوراً بالمسؤولية إزاء قضايا الأمة الإسلامية، كما يشارك في المعرض الذي يحل فيه اليمن ضيف شرف لهذه الدورة، أكثر من 10 آلاف دار نشر من إيران وخارجها.

وتخلل جناح اليمن الذي افتتحه نائب وزير الثقافة الأستاذ محمد حيدرة، والسفير اليمني في طهران إبراهيم الديلمي عقد عدة ندوات، تطرقت إلى اليمن حضارة وثقافة، وإلى العلاقات التي تربط اليمن والجمهورية الإسلامية الإيرانية على امتداد التاريخ.

وأشاد وزير الثقافة الإيراني بدور اليمن قيادة وحكومة وشعبًا في خدمة قضايا الأمة، محملاً وفد اليمن نقل تحياته للسيد القائد عبد الملك بدر الدين الحوثي، والمجاهدين والمثقفين باليمن، متمنيًا أن يفتح المعرض آفاقا واسعة أمام المشهد الثقافي في اليمن وإيران.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com