الخبر وما وراء الخبر

اللجنة العليا لنصرة الأقصى تشيد بالتفاعل الشعبي دعماً للقضية الفلسطينية

2

ذمــار نـيـوز || مـتـابعات ||
20 ديسمبر 2023مـ -7 جماد لثاني 1445هـ

أشادت اللجنة العليا لنصرة الأقصى والقضية الفلسطينية في اجتماعها اليوم الأربعاء، برئاسة مستشار رئيس المجلس السياسي الأعلى، رئيس اللجنة العلامة محمد مفتاح، بمستوى التفاعل الشعبي مع جهود التعبئة العامة والنتائج الإيجابية المحققة التي تنسجم والهوية الإيمانية للشعب اليمني وقيمة النبيلة الأصيلة.

وحيت اللجنة العليا الخروج الجماهيري والمشرف الذي شهدته العاصمة صنعاء عصر يوم الجمعة الماضية وحجم تدفق المواطنين إلى ميدان السبعين على ذلك النحو الذي شهده العالم أجمع والذي أكد أن تفاعل الشعب اليمني مع القضية الفلسطينية وسكان غزة نابع من شعور عال بالمسؤولية الدينية والإنسانية والأخلاقية لنصرة أهله المظلومين في فلسطين المحتلة.

وأشارت اللجنة إلى أن الشعب اليمني الحر الأبي بمثل هذه المواقف المشرفة التي تتزامن مع استمرار العمليات العسكرية للقوات المسلحة اليمنية ضد العدو الصهيوني عبر الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة واستمرار منع السفن الصهيونية من المرور عبر البحرين العربي والأحمر، يؤكد بأنه شعبُ حيُ لا يخشى في الله لومة لائم.

وأدانت اللجنة ما أعلنته أمريكا بتشكيل تحالف بحجة حماية الملاحة البحرية في البحر الأحمر، واعتبرت هذا التحالف عاملاً محفزاً للصهاينة لاستمرار حرب الإبادة والتطهير العرقي اليومي بحق أبناء قطاع غزة المحاصر.

وشددت على أن من يهدد سلامة البحر الأحمر هي البوارج الأمريكية وحلفائها وليس القوات المسلحة اليمنية والقوات البحرية التي تنصر المظلومين وتستهدف فقط سفن العدو الصهيوني وغيرها من السفن من أي جنسيات كانت متجهة إلى موانئه في فلسطين المحتلة.

ونوهت اللجنة بهذا الشأن بالرد اليمني الذي ورد على لسان عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي ورئيس الوفد الوطني المفاوض على تشكيل التحالف، وعبر عن الموقف الرسمي والشعبي اليمني واستعداده لكل الاحتمالات.

واستعرضت اللجنة العليا المواضيع المدرجة في جدول أعمالها وخاصة المتصلة باستمرار جهود التعبئة على كافة المستويات وكذا مسار مقاطعة البضائع والمنتجات الإسرائيلية والأمريكية والدول الداعمة بصورة مباشرة للعدو الصهيوني.

وأكدت اللجنة أهمية استمرار المقاطعة لمختلف بضائع تلك الدول وعدم استيرادها ومواصلة التوعية الإعلامية عبر مختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة ومنصات التواصل الإلكترونية وفي المنابر الوعظية والإرشادية كأقل واجب يقدمه الإنسان اليمني نصرة للمستضعفين في فلسطين ومواجهة الظلم والطغيان الذي تمارسه آلة العدو الصهيونية الإجرامية بحق أبناء قطاع غزة الذين يستشهد منهم يومياً المئات جلّهم أطفال ونساء.

وكانت اللجنة العليا قد اطلعت على محضر اجتماعها السابق وأقرته.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com