الخبر وما وراء الخبر

الحديدة.. حشود جماهيرية كبرى في مسيرة (مع غزة حتى النصر)

14

ذمــار نـيـوز || أخبــار محلية ||
15 ديسمبر 2023مـ -2 جماد لثاني 1445هـ

شهدت مدينة الحديدة، عصر اليوم الجمعة، مسيرة جماهيرية كبرى بشارع الميناء، تأكيداً على استمرار التضامن مع الشعب الفلسطيني بعنوان (مع غزة حتى النصر).

وردد المشاركون في المسيرة، هتافات تضامنية ومؤكدة على جهوزية المشاركة في نصرة الشعب الفلسطيني بكل الوسائل والإمكانيات.

وخلال المسيرة التي اكتظت بطوفان بشري غير مسبوق، رفع المشاركون العلم الفلسطيني والرايات والشعارات المعبرة عن الموقف اليمني المجسد للشعور بالمسؤولية تجاه الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والأراضي المحتلة.

وحمّلوا أمريكا مسؤولية الجرائم التي ترتكب بحق الشعب الفلسطيني، عبر دعمها اللامحدود لكيان العدو الصهيوني، معبرين عن الأسف الشديد للموقف المعيب والمخجل للدول العربية والإسلامية وخذلانها للشعب والقضية الفلسطينية.

وجددوا التفويض المطلق والتأييد للموجهات والمحددات التي أعلنها قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي، معبرين عن الفخر والاعتزاز بكل مواقفه الصادقة المنسجمة مع مطالب أبناء الشعب اليمني الذين يعبرون عنها في المسيرات الجماهيرية المتواصلة.

البيان الصادر عن المسيرة، أدان بأشد العبارات صمت الدول العربية والإسلامية المعيب تجاه ما يرتكبه الكيان الغاصب من جرائم ومجازر يندى لها الجبين بحق أبناء غزة والأراضي المحتلة.

ودعا أحرار الشعب اليمني إلى تعزيز النفير العام ورفع حالة الاستعداد والجهوزية لخوض المعركة المقدسة مع العدو الصهيوني.

واستنكر البيان، استمرار أمريكا والدول الغربية في دعم الكيان الصهيوني بالأسلحة المحرمة لقتل الأطفال والنساء العزل، مطالباً أبناء اليمن بكل شرائحهم إلى تفعيل سلاح مقاطعة البضائع والمنتجات الأمريكية الإسرائيلية وتلك التي تدعم الكيان الصهيوني.

وبارك البيان، استمرار عمليات القوات المسلحة اليمنية وكذا القوات البحرية ضد أهداف العدو الصهيوني وآخرها استهداف سفينتي حاويات كانتا متجهتين للكيان الغاصب بصاروخين بحريين مناسبين، لافتاً إلى أن التحذيرات المتتالية في البحرين الأحمر والعربي وخليج عدن بمنع التعامل مع الكيان الصهيوني يجب أن تؤخذ على محمل الجد.

وأشاد بيان المسيرة بقرار منع مرور السفن التي تنقل البضائع من وإلى الموانئ المحتلة في فلسطين والمتجهة للكيان الصهيوني، حتى توفير وإدخال احتياج سكان غزة وفلسطين، من الغذاء والماء والدواء والوقود.

وبين أن اليمن لا يبحث عن خصومة مع أي دولة من دول العالم بل يمد العلاقات الندية القائمة على الاحترام وحفظ السيادة لكل بلد باستثناء العدو الصهيوني المجرم.

وأكد البيان، أن المواقف الشجاعة تأتي في إطار الوفاء بالتزامات اليمن قيادة وحكومة وشعباً ودعمه ومساندته للشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة، معتبراً تلك المواقف انتصاراً لدماء الفلسطينيين الذين يتعرضون لحرب إبادة جماعية من قبل الكيان الصهيوني.

ووجه بيان الحشود التهامية رسالة للعالم باستمرار الشعب اليمني في موقفه من المعركة إلى جانب الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة وعلى كافة جبهات الجهاد والمقاومة انطلاقا من إيمانه بالقضية وحتمية المواجهة مع أعداء الأمة، موجهاً التحية لرجال الجهاد والرباط المقدس على كل الجبهات والمحاور مع العدو.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com