الخبر وما وراء الخبر

من على أنقاظ مطار تعز.. اليمن يحتفل باليوم العالمي للطيران المدني

28

ذمــار نـيـوز || أخبــار محلية ||
7 ديسمبر 2023مـ -24 جماد الاول 1445هـ

احتفل اليمن ممثلاً بالهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد اليوم الخميس، مع سائر بلدان العالم باليوم العالمي للطيران المدني الذي يصادف التاسع من ديسمبر من كل عام.

وفي الاحتفال الذي حضره القائم بأعمال محافظة تعز أحمد المساوى، أوضح وكيل هيئة الطيران المدني والأرصاد رائد جبل، أن مشاركة اليمن احتفال اليوم العالمي للطيران المدني يأتي رغم الحصار المطبق من تحالف العدوان للعام التاسع بما في ذلك قطاع النقل الجوي.

وقال “تأتي هذه المناسبة للمرة التاسعة على قطاع النقل الجوي بالجمهورية اليمنية في ظل توقف شبة كامل للقطاع وما يزال يخضع لإجراءات وقيود تعسفية وغير قانونية من قبل دول تحالف العدوان، بعد أن استهدفت ودمرت المطارات المدنية اليمنية، وحظرت شركات الطيران المدني من التشغيل بشكل ممنهج يُراد منه مضاعفة معاناة الشعب اليمني”.

وأشار جبل إلى أن هيئة الطيران المدني تُحيي الذكرى الـ79 لليوم العالمي للطيران المدني من مطار تعز الدولي الذي تم تدميره من قبل دول تحالف العدوان بشكل كامل لما يمثله من أهمية اقتصادية واجتماعية للشعب اليمني باعتباره يخدم المحافظات الوسطى من اليمن بطاقة استيعابية 400 ألف مسافر سنوياً إلى عدة وجهات دولية.

وأكد بيان صادر عن هيئة الطيران المدني والأرصاد، أن الجمهورية اليمنية تشارك دول العالم في الاحتفال باليوم العالمي للطيران المدني الذي يصادف السابع من ديسمبر من كل عام رغم العدوان والحصار المفروض عليها من قبل تحالف العدوان للعام التاسع على التوالي.

وأدانت الهيئة ما تعرضت له منشآت ومطارات الجمهورية من تدمير ممنهج أمام مرأى ومسمع العالم وصمت دولي معيب، مستنكرة باستمرار الحصار المفروض على حركة المسافرين من وإلى مطارات الجمهورية اليمنية ومنها مطار صنعاء الدولي إلا بعدد محدود من الرحلات إلى وجهة واحدة فقط وعبر شركة طيران واحدة.

واعتبر البيان ذلك غير كافي ولا يلبي أدنى احتياجات المسافرين اليمنيين، وتُعبر هذه الرحلات عن مدى تسلط وعنجهية دول تحالف العدوان على أبناء الشعب اليمني.

وجددت هيئة الطيران المدني، مطالبة الأمم المتحدة ومنظمة الطيران المدني الدولي “الإيكاو” الوفاء بواجباتها والاضطلاع بمسؤولياتها تجاه تعسف تحالف العدوان بحق الطيران المدني في الجمهورية اليمنية.

وشددت على ضرورة العمل وفقاً لقواعد وأحكام القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان التي اُقرت لحماية الإنسان وصون حقوقه الأساسية في الحماية الكاملة من أي انتهاك وتقييد للحرية وكفلتها كافة القوانين والمواثيق الدولية.

وحمّلت الهيئة دول تحالف العدوان المسؤولية الكاملة عن كافة الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية للطيران المدني والأرصاد وما ترتب على ذلك من حرمان ومعاناة لليمنيين.

وطالب بيان الهيئة، الأمم المتحدة برفع القيود عن مطار صنعاء الدولي والسماح لشركات الطيران بالتشغيل إلى المطار وإلزام دول تحالف العدوان برفع القيود وفتح المجال الجوي اليمني بشكل كامل، وكذا رفع الحظر عن كافة مطارات الجمهورية أمام شركات الطيران المحلية والدولية دون قيد.

ودعت هيئة الطيران المدني إلى إخلاء المطارات المدنية التي حولتها دول تحالف العدوان إلى ثكنات عسكرية في المناطق المحتلة وإزالة كافة المظاهر العسكرية منها.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com