الخبر وما وراء الخبر

استشهاد المتحدث الرسمي باسم حركة حماس عن القدس

15

نعت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” الناطق الرسمي باسم الحركة عن القدس المحتلة، الشهيد محمد حمادة (أبو إبراهيم).

وقالت حماس في بيان لها، اليوم الاثنين، إن الشهيد محمد حمادة استشهد إثر قصف لكيان العد والإسرائيلي غادر في إطار حرب الإبادة الصهيونية على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

وأضافت أن الشهيد المجاهد محمد حمادة، قضى حياته مدافعاً عن شعبه وعن مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، وهو الذي تعرض للاعتقال لأكثر من 14 عاماً، وأطلق سراحه في صفقة وفاء الأحرار عام 2011، وأبعد عن مدينة القدس إلى قطاع غزة، ليكمل مشواره النضالي كناطقٍ للحركة عن مدينة القدس وعضواً للمكتب الإعلامي مدافعاً عن حقوق شعبه الوطنية.

وترحمت حركة حماس على الشهداء الفلسطينيين كافةً الذين استباح “العدو المجرم دماءهم في غزّة العزة والضفة الأبية”، سائلين الشفاء العاجل للمصابين والجرحى، وألبسهم ثوب الصحة والعافية.

ودخل العدوان لإسرائيلي يومه الـ 52 على قطاع غزة، في آخر أيام الهدنة الإنسانية المؤقتة، وسط مساع دولية حثيثة لتمديدها، إذ تنتهي الاثنين.

وذكرت وكالة فرانس برس “ا ف ب “، نقلا عن مصدر مقرب من حماس يؤكد موافقة الحركة على تمديد الهدنة مع الاحتلال الإسرائيلي “بين يومين وأربعة أيام”،

وأشار المصدر إلى أن حركة حماس أبلغت الوسطاء موافقة فصائل المقاومة على تمديد الهدنة الحالية ما بين يومين الى أربعة أيام، مردفا “نتوقع أنه بإمكان المقاومة تأمين إطلاق سراح ما بين 20 إلى 40 من الأسرى “.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com