الخبر وما وراء الخبر

العدو يعتقل نحو 3200 فلسطيني من الضفة الغربية والقدس منذ 7 أكتوبر

4

أعلن نادي الأسير الفلسطيني وهيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية أن عدد حالات الاعتقال منذ السابع من أكتوبر الماضي، بلغت 3145 حالة اعتقال، شملت من جرى اعتقالهم من المنازل، وعبر الحواجز العسكرية، ومن اضطروا لتسليم أنفسهم تحت الضغط، ومن احتجزوا كرهائن.

وأكدت مؤسسات الأسرى، في بيان مشترك، أمس الجمعة، أنّ العدو يواصل حملات الاعتقال الممنهجة، كإحدى أبرز السياسات الثابتة، والتي تصاعدت بشكل غير مسبوق بعد السابع من أكتوبر، ليس فقط من حيث مستوى أعداد المعتقلين، وإنما من حيث مستوى الجرائم التي ارتكبتها قوات العدو بحق المعتقلين وعائلاتهم، وذلك إلى جانب جريمة الإعدامات الميدانية المتواصلة.

وفي السياق شنت قوات العدو الصهيوني، فجر السبت، حملة مداهمات واعتقالات في الضفة الغربية تخللها مواجهات شديدة.

ففي نابلس، اقتحمت قوات العدو مخيمي عسكر القديم وعسكر الجديد شرق نابلس، وداهمت عدة منازل في المخيمين وفتشتها وعاثت فيها فسادا، واعتقلت عددا من المواطنين.

وأفادت مصادر طبية بأن قوات العدو اعتدت بالضرب المبرح على مواطن، وفتشت إحدى مركبات الاسعاف وأعاقت وصولها إلى داخل المخيمين.

وفي جنين، اعتقلت قوات العدو فلسطينا بعد أن داهمت منزله وفتشته في قرية عرانة شمال شرق جنين.

وفي مدينة الخليل، داهمت قوات العدو عدة أحياء في المدينة، واعتقلت فلسطينا، بعد تفتيش منزله، والعبث بمحتوياته.

كما أغلقت قوات العدو المدخل الشمالي لمدينة الخليل في كلا الاتجاهين أمام حركة الفلسطينيين، كما داهمت بلدة الظاهرية جنوبا، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

ومن قلقيلية، اعتقلت قوات العدو شابا فلسطينا، بعد أن داهمت منزله، وفتشته.

كما اعتقلت قوات العدو، منتصف الليلة الماضية، شابين من قرية عين البيضا بالأغوار الشمالية، أثناء مرورهما عبر حاجز الحمرا، كما استولت على مركبتهما.

واقتحمت قوات العدو، فجر اليوم السبت، مدينة البيرة في حي “جبل الطويل” وداهمت منزلاً فيها وعاثت خرابا في محتوياته.

وفي وقت لاحق، اقتحمت قوات العدو الصهيوني مدينة البيرة، وأطلقت الرصاص وقنابل الصوت والغاز في حي البالوع.

 

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com