الخبر وما وراء الخبر

القوات المسلحة اليمنية: سنستهدف جميع السفن التي تحمل علم كيان العدو أو تشغلها أو تملكها شركات صهيونية

41

أعلنت القوات المسلحة اليمنية، اليوم الأحد، أنها ستقوم باستهداف جميع أنواع السفن التي تحمل علم الكيان الصهيوني أو تشغلها شركات إسرائيلية أو تعود ملكيتها لها، مهيبة بجميع دول العالم سحب مواطنيها العاملين ضمن طواقم سفن كيان العدو، وتجنب الشحن عليها.

وقال بيان صادر عن القوات المسلحة اليمنية إنه “انطلاقا من المسؤولية الدينية والوطنية والأخلاقية ونظرا لما يتعرض له قطاع غزة من عدوان إسرائيلي أمريكي غاشم حيث المجازر اليومية والإبادة الجماعية واستجابة لمطالب شعبنا اليمني ومطالب الشعوب الحرة ونجدة لأهلنا المظلومين في غزة، تعلن القوات المسلحة اليمنية أنها ستقوم باستهداف جميع أنواع السفن التالية:

١. السفن التي تحمل علم الكيان الصهيوني

٢. السفن التي تقوم بتشغيلها شركات إسرائيلية

٣. السفن التي تعود ملكيتها لشركات إسرائيلية

وأهابت القوات المسلحة اليمنية بجميع دول العالم بالآتي:

أ. سحب مواطنيها العاملين ضمن طواقم هذه السفن.

ب. تجنب الشحن على متن هذه السفن أو التعامل معها.

ج. إبلاغ سفنكم بالابتعاد عن هذه السفن.

وأكد مصدر عسكري في القوات البحرية اليمنية، أمس السبت، أن القوات البحرية قادرة على استهداف السفن الإسرائيلية في البحر الأحمر أو أي مكان آخر لا يتوقعه العدو الصهيوني، موضحا أن القوات المسلحة بصدد استهداف كافة السفن الإسرائيلية، سواء كانت متجهة إلى فلسطين المحتلة أو أي دولة أخرى.

وكانت القوات المسلحة اليمنية، قد أعلنت، الثلاثاء 14 نوفمبر 2023، أنها لن تتردد في استهداف أي سفينة إسرائيلية في البحر الأحمر أو أيّ مكان تطاله أيدينا ابتداء من لحظة إعلان هذا البيان.

وأكدت القوات المسلحة في بيان تلاه المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع البدء في اتخاذ كافة الإجراءات العملية لتنفيذ التوجيهات الصادرة بشأن التعامل المناسب مع أيّ سفينة إسرائيلية في البحر الأحمر.

ولفت البيان إلى أنه تم إطلاق دفعة من الصواريخ الباليستية على أهداف مختلفة للعدو الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة، منها أهداف حساسة في منطقة أم الرشراش “إيلات”.

وأشار البيان إلى أن إطلاق الصواريخ الباليستية أتى بعد 24 ساعة فقط من عملية عسكرية أخرى نفذتها القوات المسلحة بالطائرات المسيرة على الأهداف الصهيونية ذاتها.

ونوه البيان بأن العمليات ضد العدو الإسرائيلي لن تتوقف حتى يتوقف العدوان الصهيوني على إخواننا في غزة الباسلة.

أكد قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي، الثلاثاء، في كلمة خلال تدشين الذكرى السنوية للشهيد، أن الشعب اليمني لن يألوا جهدًا على المستوى العسكري بالوسائل المتاحة، مشيرا إلى أن القوة الصاروخية نفذوا عددًا من العمليات إلى جنوب فلسطين المحتلة.

وقال: إن عملُنا على مستوى قصف العدو بالصواريخ والمسيّرات سيستمر، وسيستمر تخطيطنا لعمليات إضافية في كل ما يمكن أن نناله من أهداف صهيونية في فلسطين أو في غير فلسطين”.

وأكد أن عيوننا مفتوحة للرصد الدائم والبحث عن أي سفينة إسرائيلية في البحر الأحمر وباب المندب تحديدًا وما يحاذي المياه الإقليمية اليمنية.

وأضاف: إن اعتماد العدو الإسرائيلي أسلوب التهريب والتمويه في البحر الأحمر دليل خوفه ودليل على جدوائية وتأثير موقف بلدنا وشعبنا عليه.

وشدد السيد القائد على أن شعبنا أعلن موقفه ومستعد لكل تبعاته، نحن شعب مجاهد وقدمنا التضحيات لثباتنا على موقفنا تجاه فلسطين من أول يوم رفعنا فيه صرختنا.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com