الخبر وما وراء الخبر

وفاة عدد من مرضى السرطان في غزة نتيجة عدم تلقيهم العلاج

3

أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أن عددا من مرضى السرطان في قطاع غزة توفوا نتيجة عدم تلقيهم العلاج اللازم، في ظل انهيار القطاع الصحي وانقطاع الكهرباء والإمدادات.

وأشار أشرف القدرة إلى أن “مجمع الشفاء الطبي توقف تماما وطواقمه الطبية عاجزة عن تقديم أي خدمة للمصابين أو المرضى” مؤكدا وفاة 5 مصابين نتيجة عجز الطواقم الطبية عن معاجلتهم إثر انقطاع الكهرباء.

وقال القدرة إن: الوضع كارثي في مجمع الشفاء الذي يتعرض للاستهداف الإسرائيلي المركز، معلنا وفاة طفلين من الخدج ومريض في العناية المركزة، وتوقع وفاة المزيد في ظل استمرار توقف المستشفى واستهداف العدو، مؤكدا أن العدو حول مجمع الشفاء الطبي إلى ساحة حرب مفتوحة

ولفت إلى أن القصف الصهيوني المستمر على المستشفى الشفاء منع الخروج لدفن 100 شخص موجودين داخل المجمع.

إلى ذلك أوضح القدرة أن جميع مستشفيات قطاع غزة خرجت عن الخدمة باستثناء “المعمداني” بخدمات محدودة جراء القصف الهمجي المتواصل من قبل العدو لقطاع غزة لليوم الـ 37 على التوالي.

فيما أكد مدير عام وزارة الصحة في غزة أن مستشفى الشفاء تعرض اليوم إلى قصف صهيوني جديد.

وأكد مصدر من مستشفى الشفاء أن جثامين الشهداء ملقاة في ساحة المستشفى ولا أحد يستطيع الوصول إليها.

وقال مصدر صحفي من داخل مستشفى الشفاء، إن “اشتباكات عنيفة تجري على بعد 200 إلى 300 متر بالقرب من المجمع”.

من جهته قال مدير المستشفى التركي الفلسطيني بغزة: نفقد يوميا عددا من مرضى السرطان بسبب عدم توفر العلاج

ويشهد مجمع الشفاء الطبي وسط مدينة غزة -وهو الأكبر في القطاع- أكثر المآسي قتامة، إذ تواصل قوات العدو تصعيد هجماتها وقصفها المكثف على محيطه وبوابته وقرب ساحته.

ويتعرض المجمع ومحيطه لاستهداف مستمر بالقصف من قبل قوات العدو، فيما تعرض مبنى العيادات الخارجية في المجمع لقصف نفذته طائرات العدو، ما أسفر عن وقوع عدد من الشهداء والجرحى.

أعلن مدير مجمع الشفاء الطبي بغزة، عن توقف المستشفى عن العمل، وخروج المستشفى تماما عن الخدمة، لافتا إلى أن العدو يمنع الوصول إلى عشرات الإصابات في محيط المستشفى، وأن جثث الشهداء ملقاة في الساحة.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com