الخبر وما وراء الخبر

“الجهاد”: التشكيك الأمريكي بأعداد شهداء غزة إنكار وقح لحجم المحرقة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني

2

أكدت حركة الجهاد الإسلامي، إنّ التشكيك الأمريكي في عدد شهداء مجازر العدو الصهيوني في قطاع غزة، هو “إنكار وقح لحجم المحرقة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني”.

وجاء هذا الاعلان، بعد تصريحات الرئيس الأمريكي جو بايدن، التي شكك خلالها في أعداد شهداء القطاع.

و في اليوم الـ 21 من الحرب على غزة، أوقعت غارات إسرائيلية عشرات الشهداء والمصابين في خان يونس ومناطق أخرى، ودمرت المزيد من المنازل والمساجد في القطاع المحاصر.

وارتفع عدد شهداء المجازر الإسرائيلية في غزة إلى 7028 شهيدا، بينهم 2913 طفلا و1709 سيدات وفتيات، ونحو 18 ألفا و500 مصاب، بالإضافة إلى نحو 1500 مفقود، وفقا لبيانات وزارة الصحة في غزة، التي نشرت قائمة بأسماء جميع الشهداء ردا على تشكيك واشنطن في أعداد ضجايا العدوان الإسرائيلي.

ومساء أمس الخميس، نشرت وزارة الصحة الفلسطينية أسماء شهداء العدوان الصهيوني على قطاع غزة؛ لفضح تشكيك الرئيس الأمريكي جو بايدن بأعداد الضحايا.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة، أشرف القدرة في مؤتمر صحفي: قررنا أن نخرج ونعلن بالتفاصيل والأسماء وأمام العالم بأسره حقيقة حرب الإبادة الجماعية التي يرتكبها الاحتلال “الإسرائيلي” بحق شعبنا أمام بصر العالم وسمعه منذ السابع من أكتوبر الجاري.

وأكد القدرة أن الإدارة الأمريكية تجردت من كل المعايير والأخلاق الإنسانية والقيم الأساسية لحقوق الإنسان لتتحدث بلسان المحتل المجرم وتشكك بكل وقاحة في صحة الأرقام المعلنة، مضيفا أن أبواب وزارة الصحة مشرعة لجميع المؤسسات للاطلاع على منظومة العمل الصحي في وزارة الصحة.

الصحة الفلسطينية: 110 شهيد وأكثر 1900جريح برصاص العدو في الضفة الغربية المحتلة منذ السابع من أكتوبر الجاري

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com