الخبر وما وراء الخبر

وقفة لوزارة السياحة تنديداً بجرائم الصهاينة في غزة

8

نظمت وزارة السياحة، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية تنديداً بجرائم العدو الصهيوني ودعماً لصمود غزة وإسناداً للمقاومة الفلسطينية الباسلة.

وندد المشاركون بالمجازر الوحشية التي يرتكبها الكيان الصهيوني بحق الأبرياء من الأطفال والنساء والمدنيين في غزة واستهداف المرافق الصحية والمدارس، مرددين الهتافات والشعارات المناهضة لأمريكا والصهاينة وجرائمهم ومجازرهم بحق الشعب الفلسطيني في غزة وكل الأراضي الفلسطينية.

ورفع المشاركون العلم الفلسطيني، وهتفوا بشعارات الحرية والعزة والكرامة والاستقلال، مؤكدين استعداد أبناء اليمن المشاركة والجهاد في الأراضي الفلسطينية المحتلة ضد قوات الاحتلال الصهيوني، ودعم وإسناد المقاومة وغزة بالرجال والمال ومواجهة قوى الاستكبار العالمي.
ودعا المشاركون الشعوب العربية والإسلامية إلى الوقوف إلى جانب الشعب والمقاومة الفلسطينية في خوض معركة الجهاد المقدس ضد الصهاينة الغاصبين.

وحمّل بيان صادر عن الوقفة، المجتمع الدولي والأمم المتحدة والأنظمة العميلة مسؤولية ما يرتكبه الكيان الصهيوني من جرائم يندى لها الجبين في غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة.

تخلل الوقفة الاحتجاجية إلقاء عدد من الكلمات من قبل عضو مجلس الشورى، يحيى المهدي، ووكيل وزارة الأوقاف والإرشاد، صالح الخولاني، ووكيل وزارة السياحة، عصام السنيني، أكدت أهمية ما حققته عملية طوفان الاقصى لفصائل المقاومة الفلسطينية في السابع من أكتوبر الماضي، وكسرها لشوكة اليهود وخرافة الجيش الذي لا يقهر.

وأشارت الكلمات إلى المواقف المتخاذلة للقوى العملية والمطبعة من الكيان الصهيوني وداعميه، مؤكدة التفويض المطلق لقائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي في اتخاذ الخيارات المناسبة في مساندة القضية الفلسطينية والمجاهدين في أرض فلسطين.

تخلل الوقفة عدد من الفقرات المعبرة عن عظمة المقاومة والدعوة إلى الإنفاق لصالح غزة والأقصى الشريف.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com