الخبر وما وراء الخبر

المقاومة الإسلامية في لبنان تستهدف قوات العدو في شتولا والراهب

2

دكت المقاومة الإسلامية في لبنان ـ حزب الله ـ اليوم الأحد، مركزاً لجيش العدو الصهيوني في منطقة شتولا بالصواريخ الموجهة، ما أسفر عن قتلى وجرحى في صفوف جنود العدو.

وقالت المقاومة الإسلامية في بيان إنه ردا على الاعتداءات الإسرائيلية قامت مجموعة ‏الشهيدين علي يوسف علاء الدين وحسين كمال المصري صباح اليوم باستهداف مركز لجيش العدو الصهيوني في منطقة شتولا بالصواريخ الموجهة مما ‏أدى إلى وقوع عدد من الإصابات بين قتيلٍ وجريح.‏

وأشار البيان إلى أن رد المقاومة يأتي في سياق الرد على الاعتداءات الإسرائيلية التي استهدفت الصحافيين وأدت لاستشهاد ‏عصام عبد الله وآخرين، كذلك قصف منزل في بلدة شبعا، مما أدى إلى استشهاد مواطنين اثنين.

إلى ذلك “وفي سياق الرد على الاعتداءات الصهيونية المتمادية على القرى الحدودية هاجم مجاهدو المقاومة ‏الإسلامية موقع الراهب الصهيوني بالأسلحة المباشرة والمناسبة”.

واستهدف المجاهدون بالصواريخ الموجهة دبابة ميركافا في موقع الراهب مما أدى ‏إلى إصابتها إصابة مباشرة ووقوع طاقمها بين قتيل وجريح.

وأدانت الحكومة اللبنانية الاعتداء الصهيونية واعتبرته “انتهاكاً صارخاً للسيادة اللبنانية”.

وفي السياق، ذكر إعلام العدو أن أوامرا صدرت للمستوطنين عند الحدود مع لبنان بالنزول إلى الملاجئ خوفاً من حدث أمني.

وكانت المقاومة الإسلامية في لبنان (حزب الله) قد استهدفت، مساء أمس السبت، مركز ‏للمراقبة والرصد تابع لقوات العدو الإسرائيلي في بركة النقار في مزارع شبعا اللبنانية ‏المحتلة.

 

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com