الخبر وما وراء الخبر

ندوة ثقافية وفكرية لمكتب الزكاة بذمار بذكرى عاشوراء.

20

نظم مكتب الهيئة العامة للزكاة بمحافظة ذمار وفروعه بمديريات مدينة ذمار وعنس والميفعة ومغرب عنس، اليوم، ندوة ثقافية وفكرية بذكرى عاشوراء 1445هـ، تحت شعار « ثورة الإمام الحسين: الأسباب والمنطلقات والنتائج».

وفي الندوة أكد مدير فرع الهيئة بمدينة ذمار مجاهد السماوي، أن ثورة الحسين يوم عاشوراء ثورة نستمد منها العزم والصمود في مواجهة المستكبرين والمفسدين في الأرض، لافتا إلى أهمية إحياء هذه المناسبة والاستفادة منها بالتزود بقوة الإرادة وصلابة الموقف والثبات واستلهام الدروس والعبر منها في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي.

وتناولت الندوة ورقتي عمل، تطرقت الورقة الأولى التي قدمها مدير إدارة الموارد الزكوية بمكتب الهيئة بالمحافظة أحمد الموشكي، إلى الوقائع التاريخية والمنطلقات الثورية لخروج الإمام الحسين عليه السلام، ضد الطغاة والمستكبرين وما تعرض له من حرب وحصار خانق وجرائم بشعة بحقه ونسائه وأطفاله.

ولفت إلى الدور الذي لعبه بنو أمية في مواجهة الإسلام، مشيرا إلى منطلقات الثورة الحسينية التي قام بها الإمام الحسين في وجه الطغاة ليضع حدا للظلم والاستكبار الذي كان مارسه طواغيت بني أمية، ولأجلها ارتقى الإمام الحسين شهيدا على يدٍ محسوبة على الإسلام، فكانت أشد بشاعة من بطش طواغيت الكفر .

فما تناولت ورقة العمل الثانية لمدير إدارة التوعية والتأهيل بمكتب الهيئة العامة للزكاة بالمحافظة هاشم المتوكل، أبرز الدروس والعبر والنتائج من عاشوراء ومأساة الإمام الحسين وثورته، وأهمية الاستفادة من هذه الذكرى في مواجهة طغاة العصر أمريكا وإسرائيل والغرب وعملائهم من الأنظمة العربية.

وأكد أن يوم عاشوراء سيظل حيًا في وجدان وضمائر أحرار الأمة، داعيًا إلى التفاعل لإحياء هذه المناسبة واستذكار دروس الصبر والتضحية والفداء من مظلومية الحسين ومأساة كربلاء.

حضرالندوة نائب مدير عام مكتب الزكاة بالمحافظة محمد أحمد عبدالرزاق، ومدراء فروع الهيئة بمديريات عنس علي القانصي، والميفعة عبده شريح، ومغرب عنس صالح العقار، ومديرا إدارتي الموارد البشرية علي الذحلة والمصارف عبدالكريم الخولاني، ومنتسبي هيئة الزكاة بالإدارة العامة والفروع.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com