الخبر وما وراء الخبر

صنعاء.. أبناء بني مطر ينظمون وقفة مسلحة بمرور 3000 يوم من الصمود في وجه العدوان

25

نظم أبناء مديرية بني مطر، محافظة صنعاء اليوم السبت، وقفة قبلية مسلحة بمناسبة مرور 3000 يوم من الثبات والصمود الأسطوري في وجه العدوان تحت شعار “مستمرون حتى النصر”.

وخلال الوقفة أكد رئيس مجلس التلاحم القبلي، ضيف الله رسام، أن ثلاثة آلاف يوم من العدوان وارتكابه المجازر بحق أبناء الشعب اليمني يمثل حجم الصمود والانتصار في مواجهة العدوان الغاشم على بلادنا.

وأشار إلى أهمية التعبئة والحشد والاصطفاف الوطني ومواصلة الصمود والثبات في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي والتصدي لمؤامرات العدوان ومخططاته التي تستهدف اليمن أرضاً وإنساناً.

وأشاد بصمود القبائل اليمنية بما فيها قبيلة بني مطر ودورها البارز في التحشيد ورفد الجبهات بالمال والرجال وتقديم أنصع صور التضحية والاستبسال في مواجهة العدوان على اليمن.

فيما، أكد مدير مكتب التربية بالمحافظة، هادي عمار، ومدير عام المديرية يحيى القنوص، أن أبناء الشعب اليمني أدركوا حقيقة هذا العدوان وأنهم اليوم أكثر وعياً وتماسكاً من أي وقت مضى.

ولفتا إلى أن الشعب اليمني يواجه عدوانا وحشياً وحصاراً ظالماً تتكالب فيه كل قوى الشر والاستكبار العالمي وفي مقدمتها رأس الشر أمريكا وأدواتها بالمنطقة.

إلى ذلك أشار مسؤول التعبئة بالمحافظة حسن الكبسي وشؤون أفراد المديرية عبد الملك مطير إلى الاستعداد التام لمواجهة قوى العدوان في حالة ما استمرت في المماطلة في تنفيذ مطالب الشعب اليمني المتمثلة في صرف المرتبات وفتح المنافذ البرية والبحرية وسحب القوات الأجنبية من أراضي الوطن.

وأكد بيان صادر عن الوقفة الاستمرار في الصمود ورفد الجبهات بقوافل الرجال والعتاد والمال حتى تحرير كل شبر من أرض اليمن من الغزاة والمحتلين.

ولفت إلى أن الاستمرار في العدوان والحصار سيعود عليه بالخيبة والخسارة، داعياً جميع الأحرار في المحافظات المحتلة إلى توحيد صفوفهم في إخراج المحتل من أرض الوطن.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com