الخبر وما وراء الخبر

الأوقاف والإرشاد تدين الجريمة الإرهابية التي استهدفت المصلين في جامع المؤيد

108

ذمار نيوز

أدانت وزارة الأوقاف والإرشاد الجريمة الإرهابية التي استهدفت المصلين في جامع المؤيد أثناء صلاة المغرب مساء اليوم وراح ضحيته 28 شهيدا وأكثر من 75 جريحا كحصيلة أولية.

وأوضح بيان صادر عن وزارة الأوقاف والإرشاد أن استمرار الجماعات الإرهابية بتفخيخ المساجد على رؤوس مصليها يراد من خلالها تكريس الفتنة الطائفية وبث الرعب والقلق في أرجاء الأرض اليمنية ومنع المجتمع اليمني المسلم من أن يؤدي فرائضه الدينية.

وقال ” ما حصل مساء يومنا هذا من تفجير حزام ناسف في جامع المؤيد أثناء صلاة المغرب وقتل وجرح العشرات ومن ثم سيارة مفخخة استهدفت المجاميع التي هرعت لإغاثة الجرحى يدلل الترابط الكبير بين همجية العدوان وعناصره وامتداد مشروعهم المتصهين بقتل المصلين وهدم المقدسات الدينية”.

وأضاف ” إن وزارة الأوقاف والإرشاد قيادة ومرشدين وخطباء يجرمون استمرار مثل هكذا جرائم مخالفة لكل التشريعات السماوية ويدعون الأجهزة الأمنية واللجان المساعدة برفع الجاهزية الأمنية والقضاء على الخلايا الإرهابية ومن يقف معها ويساعدها”.

ودعا البيان جميع أبناء الشعب إلى التعاون مع الأجهزة الأمنية بالإبلاغ عن الخلايا المشتبه بها كمسئولية دينية ووطنية على كل فرد من أبناء المجتمع اليمني وأن يكونوا حريصين على حفظ أمن وسلامة أبناء الوطن ومقدساته.