الخبر وما وراء الخبر

71 قتيلا وجريحا صهيونيا في عمليات بطولية للمقاومة منذ بدء العام الجاري

7

قُتل 10 صهاينة وأصيب 61 من بينهم حالات خطيرة، جراء تصاعد عمليات المقاومة الفلسطينية في الضفة والقدس منذ بداية العام الجاري 2023.

وقال مركز المعلومات الفلسطيني “معطى” إن عمليات المقاومة تصاعدت خلال شهر يناير من العام الجديد، ما أدى لمقتل 7 مستوطنين، وإصابة 48 بجراح مختلفة، فيما استشهد 35 فلسطينياً برصاص العدو ومستوطنيه.

ونفذ المقاومون 1448 عملاً مقاوماً بينهما 159 عملية إطلاق نار واشتباك مسلح مع قوات الاحتلال، خلال يناير، وفق ما وثقه “معطى”.

وكان من أبرز العمليات خلال العام، عملية إطلاق النار التي نفذها الشهيد خيري علقم داخل مستوطنة النبي يعقوب في القدس، وقتل فيها 7 مستوطنين وأصاب 12 آخرين بجراح أغلبها وصفت بالخطيرة.

وقتل مستوطنان، أمس الجمعة، وأصيب 7 آخرون ثلاثة منهم وصفت جراحهم بالحرجة، في عملية دهس نفذها الشهيد حسين قراقع في مدينة القدس.

وأفادت مصادر مقدسية أن المنفذ هاجم بسيارته تجمعاً للمستوطنين قرب محطة للحافلات في “حي راموت الاستيطاني”، المقام على أراضي مدينة القدس.

وفي سياق متصل، سجل “معطي” 174 عملًا مقاومًا، خلال الفترة ما بين يوميْ 3 و9 فبراير الجاري.

واستشهد في هذه الفترة 7 فلسطينيين، وأصيب 4 صهاينة، بحسب “معطي”، الذي ثق تمكن فلسطينيين من إسقاط طائرة استطلاع، وتحطيم 5 مركبات ومعدات عسكرية تابعة للعدو.

وتصدى المواطنون لـ15 اعتداء للمستوطنين، فيما شهدت الفترة 43 عمليات إلقاء حجارة، و6 عمليات إلقاء زجاجات حارقة، و5 عمليات إلقاء عبوات ناسفة.

وسجل “معطى”، اندلاع 6 مظاهرات، واندلاع المواجهات في 68 نقطة، وحرق منشآت وآليات عسكرية.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com