الخبر وما وراء الخبر

متحدث حركة الجهاد: خيارات المقاومة مفتوحة للرد على أي حماقة صهيونية

5

أكد المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي في الضفة طارق عزالدين، أن خيارات المقاومة الفلسطينية مفتوحة للرد على أي حماقة صهيونية، ولا خيار أمام شعبنا سوى تصعيد العمل المقاوم.

وأوضح عزالدين لـ”المسيرة”، اليوم السبت، أن الرد جاء من قلب القدس التي تعتبر رمز المقاومة من شمالها إلى جنوبها.

وأشار إلى أن العمليات البطولية تضرب المنظومة الأمنية الصهيونية في مقتل وتقول لهم لا أمان لكم في فلسطين.

وبيّن أن المنظومة السياسية الصهيونية كانت تروج أنها ستغير الواقع في المسجد الأقصى وتقضي على المقاومة، فكانت هذه العملية التي شكلت صفعة لنتنياهو وبن غفير ومن معهم.

وقال: “شعبنا لا يمكن أن يبقى تحت الاحتلال دون مقاومة، وهذه العمليات ستتصاعد طالما استمر الاحتلال، ولا يمكن أن تمر مخططات الاحتلال، ولن نقف مكتوفي الأيدي أمام الاعتداءات الصهيونية”.

وأضاف أن معركة سيف القدس التي وحدت المقاومة والساحات أسست لمرحلة جديدة، وسرايا القدس جاهزة لكل الاحتمالات التي قد يقدم عليها العدو.

وأدان متحدث الجهاد في الضفة مواقف دول التطبيع، منوها بأن التاريخ سيسجل هذه المواقف المشينة التي لا تعبر عن الضمير العربي والإسلامي الحي.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com