الخبر وما وراء الخبر

مجلس الشورى يُدين جريمة إحراق وتمزيق المصحف الشريف

8

أدان مجلس الشورى، بأشد العبارات الظواهر العنصرية التي طالت المصحف الشريف بالحرق والتمزيق في دول الغرب، وكان آخرها تمزيق متطرف هولندي للمصحف الشريف وحرقه في لاهاي.

واعتبر المجلس، في بيان له اليوم الأربعاء، هذا العمل الإجرامي يأتي ضمن مسلسل خبيث وعنصري يستهدف الإسلام والمقدسات الإسلامية في سياق التطاول المسيء لمقدسات المسلمين وخاتم الأنبياء محمد صلى الله عليه وآله والقرآن الكريم، ويقف وراءه اللوبي الصهيوني في العالم.

واعتبر ذلك الأمر امتدادا لثقافة الكراهية والعنصرية وعدم الاعتراف بالآخر وينافي الادعاءات الزائفة للغرب بالتعايش السلمي بين أتباع الديانات المختلفة.

وطالب المجلس منظمة التعاون الإسلامي والأزهر الشريف والأمم المتحدة إدانة هذه الجريمة وما سبقها من عمل مشين تمثل في حرق المصحف الشريف في السويد، والعمل على اتخاذ مواقف لمنع تكرار مثل هذه التصرفات.

وحمل مجلس الشورى الدول الغربية نتائج وتبعات مثل هذه الأعمال المتطرفة التي تؤجج مشاعر المسلمين، مطالبا حكومتي السويد وهولندا محاسبة مرتكبي هذه التصرفات العدائية والاستفزازية.

ودعا المجلس الشعوب العربية والإسلامية إلى التعبير عن رفضهم لهذه الأعمال المتطرفة التي تطال المقدسات الإسلامية بين الحين والآخر.