الخبر وما وراء الخبر

حماس: شعبنا جاهز للدفاع عن مقدساته

3

أكد الناطق باسم حركة حماس عن مدينة القدس محمد حمادة على أنَّ الشعب الفلسطيني جاهز للدفاع عن قضيته ومقدساته.

وفي تصريح صحفي له اليوم الثلاثاء، شدد حمادة على أنَّ “المقاومة هي الطريق الوحيد لقطع يد الاحتلال عن هذا العدوان على القدس الأقصى، ومواجهتها مع الاحتلال مستمرة”.

وقال حمادة: “إن الاحتلال يستهدف القدس والمسجد الأقصى المبارك من خلال سياسة مستمرة هدفها تهويدهما والسيطرة عليهما”.

وأضاف: أنَّ وصول المتطرفين كأمثال “بن غفير” و”سموتريتش” لسلطة كيان العدو زاد من حدة الاعتداءات والاقتحامات.

وأوضح أن العدو يهدف لزيادة الاستيطان في محيط المسجد الأقصى المبارك عبر مخطط إقامة مترو الأنفاق في المدينة المقدسة، من خلال ربط المدينة بالمستوطنات المحيطة ومدن الداخل المحتل.

وحذر العدو من تنفيذ المشروع التي أعلنت سلطات الاحتلال بدء التخطيط لإقامته، مؤكدًا أنه لن يسلخ مدينة القدس عن هويتها وأصالتها، والمرابطون فيها سيقفون سدًّا منيعا في الحفاظ على قدسيتها.

وكان عشرات المستوطنين وعناصر كيان العدو، اقتحموا صباح اليوم ، باحات المسجد الأقصى المبارك والمصلى القبلي.

وفي مواصلة استهداف المرابطين، اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم، المرابطة المقدسية هنادي حلواني عقب اقتحام منزلها وتحطيم أثاثه وتخريبه وسرقة الهواتف، فيما تتواصل الدعوات المقدسية للحشد والرباط.

وشهد المسجد أمس الاثنين، انتهاكات صارخة خلال اقتحامات المستوطنين، رفعوا خلالها أعلام كيان العدو، وأدوا ما يسمى “السجود الملحمي” الجماعي.