الخبر وما وراء الخبر

مقتل وزير الداخلية ومعاونيه جراء تحطم مروحية في كييف

1

أعلنت الشرطة الأوكرانية، اليوم الأربعاء، مقتل وزير الداخلية ومسؤولين كبار في الوزارة جراء تحطم مروحية في كييف.

وأكدت الشرطة مقتل وزير الداخلية الأوكراني دينيس موناستيرسكي ونائبه الأول يفغيني إينين إثر تحطم المروحية بالقرب من العاصمة الأوكرانية كييف.

وذكرت الشرطة على صفحتها الخاصة على منصة “تلغرام” أنه في “هذا الصباح تحطمت مروحية تابعة لوزارة طوارئ الأوكرانية في بروفاري. ونتيجة لتحطمها قتل على متنها وزير الداخلية الأوكراني دينيس موناستيرسكي ونائبه الأول يفغيني إينين”.

وأوضح رئيس الشرطة الوطنية إيغور كليمينكو في قناته الرسمية على تطبيق “تليغرام”، أنه على متن المروحية 9 من قيادات الداخلية من بينهم إلى جانب وزير الداخلية النائب الأول وسكرتير الدولة للشؤون الداخلية لوبكوفيتش.

من جانبه، صرح مكتب الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي بأن وزير الداخلية القتيل ومعاونيه من قيادات الوزارة كانوا في طريقهم إلى إحدى نقاط الصراع الساخنة.

وأبلغ رئيس الإدارة العسكرية الإقليمية في كييف، أوليكسي كوليبا، عن تحطم مروحية في بروفاري بالقرب من روضة أطفال ومباني سكنية وتم إجلاء العاملين والتلاميذ من روضة الأطفال.

وتم الإعلان صباح اليوم عن تحطم مروحية تابعة للجيش الأوكراني في بروفاري بمنطقة كييف بجانب روضة أطفال، ومقتل 18 من بينهم 3 أطفال وإصابة ما لا يقل عن 26 شخصا من بينهم 12 طفلا.