الخبر وما وراء الخبر

ندوة بالأكاديمية العليا للقرآن الكريم بمناسبة ذكرى ميلاد الزهراء عليها السلام

18

نظمت كلية الطالبات بالأكاديمية العليا للقرآن الكريم وعلومه ندوة ثقافية توعوية بمناسبة ذكرى ميلاد الزهراء عليها السلام بعنوان (الزهراء نعم القدوة).

وتطرقت كلمات الندوة إلى أهمية إحياء هذه المناسبة التي تعتبر محطة مهمة لاستلهام الدروس والتزود من نبع الأخلاق ومعين الفضائل.

وأكدت الكلمات أن يوم ميلاد الزهراء جدير بالفعل لأن يكون (اليوم العالمي للمرأة المؤمنة) فالزهراء الصديقة الطاهرة قدمها الإسلام كأرقى نموذج للمرأة في شتى مجالات الحياة باعتبار مسؤوليتها كأم أو زوجة أو ابنه وفي إطار مسؤولياتها العامة.

كما نوهت الكلمات إلى أهمية الحفاظ على الأخلاق الإسلامية والضوابط الشرعية ومراعاتها في النهضة الإسلامية والحذر من التبعية والتقليد الأعمى للأعداء.

وأشارت كلمات الفعالية إلى خطورة غياب نموذج الزهراء عليها السلام، لأن غياب النموذج لا يترك الساحة فارغة وبالتالي يحل محله النموذج السيئ، كون العدو يعرف أهمية المرأة ودورها لذلك غيب عنها النماذج القرآنية ليسهل عليه استهدافها وتحويلها إلى وسيلة لإفساد المجتمع.

ولفتت الفعالية إلى أن بغياب النموذج يغيب معه التطبيق الصحيح للدين فيعم الظلم والفساد وتصبح الساحة مهيئة للعدو ليقدم نفسه كمخلص ومحرر للمرأة ومدافع عن الحقوق.