الخبر وما وراء الخبر

اختتام الورشة التدريبية في التخطيط الاستراتيجي بمكتب الهيئة العامة للأوقاف محافظة ذمار.

8

اختتمت اليوم بذمار الورشة التدريبية في التخطيط الاستراتيجي والتي أقامها مكتب الهيئة العامة للأوقاف بالمحافظة لمدة ثلاثة أيام للإرتقاء بالعمل التخطيطي للعام 1444هـ بعنوان ” إعداد الخطط والتقارير وفق منهجية التخطيط الاستراتيجي”

وفي الإختتام أوضح مدير عام مكتب الهيئة العامة للأوقاف، عبدالله محمد الجرموزي، أن الورشة اقيمت انطلاقًا من موجهات الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة وفي إطار خطط الهيئة للارتقاء بالمهام.

وبين الجرموزي أن المشاركين تعرفو على طرق إعداد الخطط وكتابة التقارير وبما يسهم في تعزيز الأداء.

ولفت إلى أن الورشة اكسبت المشاركين المهارات الاساسية التي جعلتهم قادرين على أداء مهامهم بكل أمانة ومسؤولية.

وأشار إلى أهمية الحفاظ على ممتلكات الاوقاف وصون حق الله الذي أوقفه الواقفون وفضلوا أن يكون لله تعالى.

واستعرض المشاريع والانشطة التي تنفذها الهيئة في إطار مدينة ذمار والمديريات في سياق التوظيف الأمثل لأموال الأوقاف.

من جانبه أشار مدير التخطيط والجودة بالهيئة العامة للأوقاف، عصام الحمزي، إلى اهمية الاستفادة من الورشة وعكس ما تلقوه في الواقع العملي.

وبيّن أن الهيئة تعمل وفق عدد من المبادئ التي تنطلق من الموجهات القرآنية في جوانب المتابعة والتقييم والاحصاء والجودة.

وشدد على أهمية التنسيق والترتيب بين قطاعات الهيئة المختلفة في وضع الخطط التشاركية، ومراعاة الامتداد الخدمي للقطاعات والإدارات العامة حتى تكون العملية التخطيطية شاملة لكل المحافظات والمديريات.

كما وجه جميع موظفي مكتب الهيئة العامة للأوقاف وفروعه بالمديريات أن يبذلوا كل جهودهم في تنفيذ المشاريع و الخطط باعتبارها عهدا بينهم وبين الله تعالى وبينهم وبين قيادة الهيئة والقيادة السياسية،

من جانبهم اكد المشاركون ترجمة ماتلقوه في الواقع العملي مع تحمل المسؤولية في أداء المهامات من خلال الورشة ومخرجاتها النوعية.

تخلل الإختتام الذي حضره نواب المكتب صالح الجبر ،جبر الوجيه ويحيى الشعوبي تكريم المشاركين في الورشة بشهادات مشاركة.