الخبر وما وراء الخبر

رئيس بوليفيا السابق: الولايات المتحدة تدبر الانقلابات في أمريكا اللاتينية

5

أكد رئيس بوليفيا السابق إيفو موراليس أن الولايات المتحدة هي من يقوم بتدبير الانقلابات في أمريكا اللاتينية، منها: في البرازيل والبيرو والأرجنتين، مشيرا إلى أن واشنطن بدأت “تفقد هيمنتها” في المنطقة.

وقال موراليس في حديث لوكالة “سبوتنيك” الروسية، إن “السياسات الأمريكية تفشل، وعندما تتدهور الإمبراطورية تلجأ إلى العنف، وعندما تفقد الهيمنة تلجأ إلى السلاح والرصاص”.

واتهم موراليس الولايات المتحدة بأنها تقف وراء “الانقلاب القضائي ضد (نائبة الرئيس الأرجنتيني) كريستينا كيرشنر، في الشهر الماضي، ولاحقًا الانقلاب من قبل الكونغرس في بيرو، ومحاولة الانقلاب في البرازيل بأسلوب دونالد ترامب”.

ومنذ عام 1898، تتدخل واشنطن في شؤون دول أمريكا اللاتينية، إذ تعتبرها حديقتها الخلفية، كما تمتد يدها إلى آسيا وبلدان الشرق الأوسط، وحصدت الانقلابات المدعومة أمريكيًا أرواح عشرات الآلاف من الأبرياء، بسبب الفوضى التي تشهدها الدول التي تستهدفها واشنطن.