الخبر وما وراء الخبر

حزب الله يدين إساءة “شارلي ايبدو” ويدعو أحرار العالم إلى رفضه واستنكاره

3

أدان حزب الله بشدّة، اليوم الاثنين، العمل القبيح الذي أقدمت عليه هذه مجلة “شارلي ايبدو” الفرنسية بنشرها المزيد من الإساءات والعدوان على الرموز والمقدسات والمقامات الإسلامية، داعيا أحرار العالم إلى رفضه واستنكاره.

وقال الحزب في بيان، تعليقًا على إساءة المجلّة بحق الإمام الخامنئي: مجددا، ترتكب المجلة المشؤومة “شارلي ايبدو” المزيد من الإساءة والعدوان على مقدساتنا ومقاماتنا، وهي التي نالت ولمرات عدة من قدسية رسولنا الأعظم محمد، ومن كرامة السيد المسيح، والعديد من رموز ديانات السماء.

وأضاف، “ها هي هذه الأيام وبطريقة الرسوم الكاريكاتورية الساخرة تستهدف النيل من أرفع قامة إسلامية ودينية في العالم اليوم، فالإمام الخامنئي ليس فقط زعيما لدولة كبيرة، بل هو إمام أمّة ومرجع ديني لعشرات الملايين من المؤمنين وعنوان شامخ لكل ما هو إنسانية وحريّة وكرامة ومقاومة وإباء وضيم، هو اليوم رمز الإسلام ومنارته وشمسه الساطعة وصوته الصارخ في وجه طواغيت العالم ومستكبريه.

وإذ أدان حزب الله وبشدّة العمل القبيح الذي أقدمت عليه هذه المجلة واستنكره أشدّ الاستنكار، دعا كل الأحرار والشرفاء في العالم إلى رفضه واستنكاره.

كما ندعو الحكومة الفرنسية إلى اتخاذ الإجراءات الحاسمة لمعاقبة القائمين على هذا العمل بسبب اعتدائهم على مقدسات وكرامات أمّة بكاملها.

وتابع قائلا: إنّ الاختباء خلف مقولات حريّة الرأي وحريّة التعبير وحريّة الإعلام أصبح مكشوفًا ولا ينفع أصحابه، وكلنا يرى الغرب كيف يتصرف بشدّة مع الآراء أو المواقف أو الإعلام عندما تتعارض مع مصالحه السياسية الأساسية.

وشدد على “الحكومة الفرنسية أن تفصل بين نزاعها السياسي مع إيران وبين السماح لمجلات وقحة كـ “شارلي إيبدو” من النيل من مقدسات وكرامات المسلمين ومقاماتهم ورموزهم، وألا تكون شريكة في هذه الإساءة إليهم”.