الخبر وما وراء الخبر

الحديدة.. أبناء الدريهمي يعلنون النفير العام والتعبئة للجبهات

2

أكد أبناء مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة، اليوم الاثنين، النفير العام ودعم جهود التعبئة العامة في مواجهة العدوان.

وفي لقاء قبلي، أعلن مدير المديرية محمد الموساي تشكيل لواء الصمود في الدريهمي استعداداً لأي تصعيد لقوى العدوان والمرتزقة، مشيرا إلى جهوزية أبناء المديرية في تنفيذ أي خيارات توجه بها القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى للرد على تصعيد العدوان والمرتزقة والحصار المفروض على اليمن.

واعتبر الموساي، استمرار الحصار جريمة حرب هدفها تجويع وقتل الشعب اليمني بعد أن مُني تحالف العدوان بهزائم في مختلف جبهات العزة والكرامة، مستنكرا خذلان المجتمع الدولي في إيقاف العدوان ورفع الحصار الذي يفرضه تحالف العدوان براً وبحراً وجواً.

وحذر بيان صادر عن اللقاء دول العدوان من عواقب أي تصعيد عسكري في أي جبهة وبأي شكل، وكذا عواقب استمرار الحصار وحجز سفن الوقود والبضائع والسلع، معتبرا استمرار الحصار حرباً ستواجه برد فعل عسكري سيؤثر ويوجع تحالف العدوان بشكل غير مسبوق ولا متوقع.

وأكد البيان ضرورة رفع الحصار المفروض على مطار صنعاء دون قيد أو شرط أو انتقاص وصرف رواتب الموظفين من عائدات الثروات النفطية والغازية المنهوبة، مشيراً إلى أن حصول الموظفين على رواتبهم حقوق مستحقة لا تقبل الانتقاص ولا المساومة.

ولفت بيان اللقاء إلى وقوف الشعب اليمني إلى جانب القيادة لاتخاذ ما يلزم لردع العدوان وفيما تراه مناسباً من خيارات لإيقاف العدوان ورفع الحصار.

ودعا البيان إلى الحفاظ على تماسك الجبهة الداخلية، والحذر من مخططات العدو في إثارة وزعزعة التماسك والصمود الشعبي.