الخبر وما وراء الخبر

إنهاء قضية قتل بالخطأ بين آل القاسمي في عتمة بذمار

9

نجحت جهود قبلية في إنهاء قضية قتل بالخطأ وقعت قبل عدة أشهر بين آل القاسمي في مديرية عتمة بمحافظة ذمار.

وخلال لقاء قبلي تقدمه وكيل أول المحافظة فهد المروني ومشايخ ووجهاء، أعلن أولياء دم المجني عليه بشير محمد حسن القاسمي، العفو عن الجاني جواس محمد محمد القاسمي، لوجه الله تعالى وتشريفا للحاضرين.

وأشاد الوكيل المروني، بموقف أولياء الدم في العفو والتسامي عن الجراح، وبجهود كل من ساهم في إنهاء القضية.

وأكد أهمية الحفاظ على التقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين ونبذ الخلافات وحل القضايا المجتمعية بطرق سلمية.. حاثا على تعزيز التآخي وتوحيد الصفوف وحشد الجهود والطاقات لمواجهة العدوان.

من جانبه أشار مدير المديرية عبدالمؤمن الجرموزي، إلى مبادرات أبناء عتمة في حل القضايا المجتمعية.. داعيا إلى الإقتداء بموقف أولياء الدم في العفو إرضاء لله تعالى، والتعاون لتعزيز الأمن والسلم الاجتماعي وعوامل الصمود.

بدورهم ثمن الحاضرون عفو أولياء الدم وإنهاء القضية والذي يعكس قيم التسامح وأصالة القبيلة اليمنية.