الخبر وما وراء الخبر

وزارة المغتربين تدين جريمة إعدام النظام السعودي مواطنين يمنيين

12

أدانت وزارة شؤون المغتربين، اليوم، جريمة إعدام النظام السعودي، أمس الاحد، مواطنين يمنيين مقيمين على أراضيها بقصد كسب لقمة العيش الشريف.

وأوضحت وزارة المغتربين في بيان لها – تلقته وكالة الانباء اليمنية (سبأ) – أن إعدام المواطنين محمد مقبل الواصل (27 عاماً)، من أبناء محافظة ذمار، وشاجع صلاح مهدي جميل (29 عاماً)، من أبناء محافظة إب، تم بناء على محاكمة سرية، ولم يمنحا الحق القانوني للدفاع عن نفسيهما.

وأشارت إلى أن النظام السعودي تعمّد منع إعطاء أي معلومات لأقارب الضحايا حول ظروف الإعدام، وهو ما يعد جريمة بموجب الاتفاقيات والمواثيق والقوانين الدولية والإنسانية.. مستنكرة مواقف مجلس الأمن الدولي، الصامتة، إزاء هذه الجرائم التي تعطي الجناة الغطاء لتكرارها.

وطالب البيان الأمم المتحدة والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان القيام بدورها ومسؤوليتها تجاه جميع الانتهاكات التي يمارسها النظام السعودي بحق المغتربين اليمنيين، وإحالة مرتكبيها إلى المحاكمة.