الخبر وما وراء الخبر

ذمار.. صلح قبلي ينهي قضية قتل بين أسرتي السماوي والحميقاني

10

نجحت وساطة قبلية اليوم السبت، في إنهاء قضية قتل بين أسرة السماوي من مديرية عتمة بذمار وأسرة الحميقاني من محافظة البيضاء.

وجرى الصلح خلال لقاء قبلي بمدينة ذمار أعلن فيه الشيخ جمال صلاح بالنيابة عن أولياء دم المجني عليه أنس خالد السماوي العفو عن الجناة من بيت الحميقاني لوجه الله وتشريفا للحاضرين.

وأشاد محافظ البيضاء عبدالله ادريس بموقف أولياء الدم وقبائل مديرية عتمة وكل من سعى في إنهاء القضية، في موقف يجسد أصالة القبيلة اليمنية في تضميد الجراح والعفو والتسامح.

ولفت إلى أهمية تعزيز أواصر التأخي والتسامح والحفاظ على العادات والتقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين ونبذ الخلافات ومعالجة المشاكل المجتمعية بطرق أخوية.

وأشار إلى أن انهاء هذه القضية يأتي تنفيذا لتوجيهات قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي في معالجة القضايا الاجتماعية في سياق توحيد الصف في مواجهة العدوان.

وأكد دعم قيادتي السلطتين المحلية في محافظتي البيضاء وذمار لجهود إصلاح ذات البين وحل قضايا الثأر ورص الصف وتوحيد الجبهة الداخلية والتفرغ لمواجهة العدوان.

فيما أكد الشيخ رعد الشغدري ومسؤول الوحدة الاجتماعية بذمار عبد الغني المروني ومديرية مديرية عتمه عبد المؤمن الجرموزي والشيخ جمال صلاح والمستشار أحمد الوشلي وقوف أبناء محافظتي ذمار والبيضاء صفا واحدا، للحفاظ على الأمن والسكينة العامة وتعزيز التسامح والتآخي وحل القضايا بطرق سلمية وحشد الطاقات لمواجهة العدوان.

بدورهم ثمن الحاضرون موقف أولياء الدم في العفو والذي يجسد قيم التسامح وأصالة القبيلة اليمنية.