الخبر وما وراء الخبر

مسؤول إيراني: 15 جهاز استخبارات أجنبي ضالع في أعمال الشغب الأخيرة بالبلاد

2

أعلن حاكم مدينة بوشهر جنوب إيران أنه إضافة إلى مجموعات وزمر عميلة لأمريكا مثل “كومله” و”بجاك” وما يسمى بـ “جيش العدل” وشبكات “انترناشنال إيران” و”بي بي سي” و”سي إن إن”، هنالك 15 جهاز استخبارات أجنبي في العالم ضالع في أعمال الشغب الأخيرة بالبلاد.

ووفق وكالة “إرنا” قال صالح رحيمي، في تصريح له، الأحد، “اليوم ثبتت قوة الثورة الإسلامية في مواجهة العدو، ولهذا السبب يحاولون وقفها بمؤامرات مختلفة”.

وأضاف: لوقف الثورة الإسلامية، يحاول العدو مهاجمة الدولة والثورة الإسلامية بحرب هجينة في المجالات الاقتصادية والسياسية والدبلوماسية والفضاء الافتراضي وغيرها من القطاعات.

وتابع رحيمي: العدو يحاول خلق التحدي للدولة من خلال تحريض الأكراد والبلوش والعرب والأتراك والفرس واللر، وفي هذا الفضاء سعى اذناب الاعداء في الداخل إلى إثارة الأجواء.

وأشار إلى أن كل أعداء الجمهورية الإسلامية قد حشدوا ضدنا اليوم ، وقال: “ألم يتم قطع رؤوس 81 بريئًا في السعودية (في يوم واحد)، أين كانت حقوق الإنسان لتحتج على ذلك؟”

وأردف بقوله: “قبل سنوات رفضت كل قوى العالم بيع السلاح للجمهورية الإسلامية، ولكن اليوم وبعد 43 عاما وبجهود شباب هذا البلد، حققت إيران استقلالها وهم يعقدون اجتماعا في الأمم المتحدة لمنع الدول من شراء اسلحة منا “.