الخبر وما وراء الخبر

واشنطن تسعى مع وحلفائها لتعديل سقف أسعار النفط الروسي

1

أفاد مسؤول رفيع بوزارة الخزانة الأميركية، اليوم الأربعاء، بأنه من المرجح أن تقوم الولايات المتحدة وحلفاؤها، بعد وضع سقف لسعر النفط الروسي، بتعديل سعر النفط عدة مرات سنوياً وليس شهرياً.

ونقلت وكالة رويترز عن المسؤول قوله: “هدفنا هو مراجعة هذا بشكل منتظم، وآمل أن يحدث بشكل ربع سنوي أو حتى نصف سنوي لأننا نريد تحقيق الاستقرار في السوق”.

يذكر أنّ الاتحاد الأوروبي اقترح إضافة فترة انتقالية مدتها 45 يوماً إلى تاريخ تطبيق سقف سعر النفط الروسي، وفقاً لتقارير نقلت عن وثيقة للاتحاد.

في وقتٍ ذكرت فيه صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، أنّ الولايات المتحدة وحلفاءها في مجموعة الدول السبع يسعون للتوصل إلى اتفاق، بشأن مستوى سقف سعر النفط الروسي المقترح، حيث يناقش المسؤولون تحديده عند 60 دولاراً للبرميل.

وسعى وزراء مالية دول مجموعة السبع (بريطانيا وألمانيا وإيطاليا وكندا والولايات المتحدة وفرنسا واليابان) في سبتمبر، إلى فرض قيود على أسعار النفط الروسي، كجزء من توسيع العقوبات.

وبين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في وقت سابق، أن سياسة احتواء وإضعاف روسيا، هي استراتيجية طويلة المدى بالنسبة للغرب، والعقوبات وجهت ضربة خطيرة للاقتصاد العالمي بأكمله.