الخبر وما وراء الخبر

رئيس الوزراء يناقش مع الممثل الجديد لليونيسف أولويات التعاون للفترة المقبلة

3

التقى رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، اليوم السبت، الممثل المقيم الجديد لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”، بيتر جيمس هوكين.

 

وبحسب وكالة (سبأ)، رحب رئيس الوزراء بالمسئول الأممي، أملا أن يواصل الجهود الطيبة التي بذلها سلفه فيليب دواميل في تعزيز نشاط اليونيسف وتدخلاتها الإنسانية الهامة في عدد من القطاعات الحيوية.

وفي اللقاء جرت مناقشة خطط المنظمة ومشاريعها في اليمن للفترة المقبلة وسبل توطيد الشراكة مع الجهات الحكومية ذات الصلة خاصة وزارت الصحة والتربية والتعليم والمياه والبيئة.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن الحكومة ممثلة في الوزارات والجهات المعنية وذات العلاقة حريصة على توفير العوامل المعينة لليونيسف في تنفيذ مشاريعها وحل الإشكاليات التي قد تعترض نشاطها الحيوي، لافتا إلى التحديات الإنسانية التي تتزايد بصورة مستمرة بسبب العدوان والحصار، ما يستدعي تظافر الجهود الدولية للحد منها.

وأكد رئيس الوزراء أن إنهاء العدوان والحصار وبلوغ السلام العادل كفيل بأن ينهي تلك التحديات التي تتعاظم سنة إثر أخرى، مشيرا إلى أهمية تعزيز النشاط الإيجابي لليونيسف خلال الفترة المقبلة بما يسهم في الحد من معاناة الشعب اليمني.

فيما أكد الممثل الجديد لليونيسف، أنه سيبذل كل ما في وسعه لتعزيز علاقات الشراكة مع حكومة الإنقاذ من خلال الجهات ذات العلاقة بما يحد من معاناة المواطن اليمني، مشيرا إلى أن المنظمة ستعمل على حشد المزيد من التمويلات لتنفيذ الدعم اللازم لليمن.

ولفت هوكين إلى أن التطورات الإقليمية والدولية سيما الحرب الروسية الأوكرانية ألقت بضلالها السلبية على مستوى العون الإنساني لليمن في محنته الكبيرة.