الخبر وما وراء الخبر

على متن سفينة (روابي) الإماراتية.. الحديدة تحتفي بزفاف 572 عريساً وعروس

7

احتفلت محافظة الحديدة اليوم الثلاثاء، بزفاف 572 عريسا وعروسا ضمن العرس الجماعي الثالث بدعم من الهيئة العامة للزكاة تحت شعار “معا لتيسير المهور وتحصين الشباب ومواجهة الحرب الناعمة”.

الحفل نظمه مكتب الهيئة العامة للزكاة على متن سفينة (روابي) الإماراتية، قبل أن ينتقل العرسان إلى ساحة الرئيس الشهيد الصماد للعروض.

وفي كلمة له خلال الحفل، هنأ محافظ الحديدة محمد عياش قحيم، العرسان بإكمال نصف دينهم، معتبراً إقامة العرس الجماعي الثالث رسالة لتحالف العدوان تؤكد صمود اليمنيين وثباتهم وحرصهم على تجاوز التحديات.

وأشار إلى أهمية الأعراس الجماعية لتحصين الشباب وإعانتهم على تكاليف الزواج.. مشيدا باهتمام القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى وحرصهم على تحصين الشباب وحمايتهم من الحرب الناعمة.

ونوه قحيم، بدور الهيئة العامة للزكاة، في إقامة الأعراس الجماعية.. داعيا رجال المال والأعمال إلى المبادرة بأداء ما عليهم من زكاة للهيئة، بما يمكنها من القيام بواجبها في تنفيذ المشاريع في إطار المصارف الشرعية.

بدوره، أكد رئيس الهيئة العامة للزكاة الشيخ شمسان أبو نشطان، الحرص على تنظيم العرس الجماعي الثالث الذي يأتي ضمن مهرجان العرس الجماعي لزفاف 10 آلاف و44 عريسا وعروسا، على مستوى الجمهورية، رغم ظروف العدوان والحصار.

وأشار أبو نشطان إلى أهمية تيسير تكاليف الزواج لتحصين الشباب وحمايتهم من مخاطر الحرب الناعمة، مثمناً جهود السلطة المحلية بالمحافظة وفرع الهيئة للإعداد المتميز لإقامة العرس الجماعي الثالث بالمحافظة.

تجدر الإشارة إلى أن القوات المسلحةأعلنت ضبط سفينة (روابي) الإماراتية، بعملية نوعية في الـ3 من يناير مطلع العام الجاري، والتي كانت تقوم بعمليات نقل أسلحة ومعدات عسكرية تستخدم في العدوان ضد الشعب اليمني.