الخبر وما وراء الخبر

الأمريكيون يصوتون في الانتخابات النصفية

1

يتوجه الناخبون الأمريكيون، اليوم الثلاثاء، إلى صناديق الاقتراع لاختيار النواب الذين سيشغلون مقاعد المجلس في واشنطن وفي جميع المجالس المحلية تقريبا، وثلث أعضاء مجلس الشيوخ، إضافة إلى حكام 36 ولاية من أصل خمسين.

وستفتح أولى مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي، وصوت أكثر من 40 مليونا من أصل 170 مليون ناخب مسجل، بشكل مبكر، شخصيا أو عن طريق البريد.

وكما هو الحال كل عامين، فإن جميع المقاعد الـ435 في مجلس النواب خاضعة للتنافس.

وفي مجلس الشيوخ المؤلف من 100 مقعد، تستمر ولاية كل سناتور ستة أعوام. وبالتالي، فإن أكثر من ثلث أعضاء المجلس يجري تغييرهم أو التجديد لهم في 8 نوفمبر، أي 35 مقعدا.

ويبدأ المنتخبون الجدد ولايتهم في الثالث من يناير 2023.

ويسيطر الديمقراطيون حاليا على كلا مجلسي الكونغرس، لكن بهامش ضئيل للغاية. ويضم مجلس النواب الآن 224 ديمقراطيا و 213 جمهوريا.

أما مجلس الشيوخ فهو منقسم رسميا بالتساوي بين الديمقراطيين (48 عضوا في الحزب وعضوين مستقلين آخرين انضموا إليهم) والجمهوريين.

ووفق استطلاعات الرأي الأخيرة، فإن الجمهوريون يمتلكون فرصة في الفوز بعشرة أو 25 مقعدا إضافيا في مجلس النواب، وهي أكثر من كافية لتحصل على الغالبية.

وفيما لا تزال الاستطلاعات أكثر غموضا في ما يتعلق بمجلس الشيوخ، يبدو أن الجمهوريين سيحققون تقدما هناك أيضا.