الخبر وما وراء الخبر

ريمة.. هيئة الزكاة تحتفي بزواج 180 عريسا وعروسا

14

نظمت الهيئة العامة للزكاة بمحافظة ريمة، اليوم الاثنين، مهرجان كرنفالي للعرس الجماعي الثالث لمائة وثمانين عريسا وعروسا من أبناء المحافظة بحضور رسمي وشعبي واسع.

وفي العرس الجماعي أكدت الكلمات إلى أهمية إقامة مثل هذه الأعراس التي تعمل على تحصين الشباب من الوقوع في مستنقع الحرب الناعمة التي عملت قوى العدوان على نشرها في أوساط المجتمعات.

وأشار مجلي إلى أن هذه الأعراس الجماعية التي تقيمها الهيئة العامة للزكاة هي ثمرة من ثمار ثورة الـ21 من سبتمبر التي باتت ثمارها تحقق في الواقع وأصبح المواطن يجني ثمارها على أرض الواقع ورغم ما يمر به الوطن من حصار وعدوان.

وعبرت كلمة وكيل الهيئة العامة للزكاة الأستاذ أحمد مجلي عن الفرحة الكبرى التي استقبلت بها هذه الأسر العفيفة نبأ زواج أبنائها المعسرين وكيف أصبحوا اليوم يخطون الخطوات للدخول في مرحلة العشرة الزوجية الطيبة.

وأشار مجلي إلى دور الهيئة العامة للزكاة في تقديم عشرات المشاريع لآلاف الأسر من مختلف المحافظات وذلك يأتي تجسيداً لمبدأ التوجيهات القرآنية التي أمر بها الله سبحانه وتعالى في المصارف الشرعية الثمانية.

ودعت كلمة السلطة المحلية التي ألقاها وكيل المحافظة محمد بلغيث الحيدري كافة التجار وأصحاب رؤوس الأموال إلى المسارعة في دفع زكاتهم إلى فروع الهيئة العامة للزكاة كونها أصبحت تصرف إلى مصارفها الشرعية بعد أن كانت تصرف إلى جيوب مافيا النظام السابق والتي كانت تؤخذ من الغني ولا تعود عائداتها إلى الفقراء.

من جانبه، أكد مدير فرع هيئة الزكاة بريمة علي النهاري إلى دور هيئة الزكاة بريمة ومختلف المحافظات من تقديم مشاريعها إلى كل شرائح المجتمع من الفقراء والمساكين، مشيراً إلى أن هذا المهرجان الجماهيري هو ثمرة واحدة من ثمار نجاح هذه الهيئة وأن الهيئة ماضية في تقديم مشاريعها إلى كل أبناء المجتمع والخروج بهم إلى مرحلة البناء والإنتاج للوصول إلى الاكتفاء الذاتي.

تخلل الفعالية العديد من الكلمات والفقرات الإنشادية والقصائد الشعرية المعبرة عن مدى فرحة أبناء المحافظة بهذا العرس البهيج.