الخبر وما وراء الخبر

بيونغ يانغ: واشنطن جعلت الوضع الأمني في الجزيرة الكورية أكثر خطورة

7

أكدت كوريا الشمالية إن الولايات المتحدة تعمل على مفاقمة الوضع في شبه الجزيرة الكورية وجعلت الوضع الأمني فيها أكثر خطورة، واتهمتها بالتحضير لحرب نووية ضد بيونغ يانغ.

قالت وزارة الخارجية الكورية الشمالية إن واشنطن “ستدفع” الثمن إذا تم استخدام القوة ضد بيونغ يانغ.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية في كوريا الشمالية، عن وزارة الخارجية قولها: “بسبب الأعمال العسكرية المتهورة المستمرة للولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، دخل الوضع في شبه الجزيرة الكورية مرة أخرى مرحلة رئيسية من المواجهة.

وأضافت أنه بسبب التدريبات العسكرية واسعة النطاق التي قامت بها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، والتي تكاد تجري يوميا في هذه السنة، تحولت شبه الجزيرة الكورية إلى نقطة ساخنة، حيث تعتبر التوترات العسكرية فيها هي الأعلى في العالم، وأصبح الوضع الأمني ​​في المنطقة أكثر خطورة”.

ووفقا لوزارة خارجية كوريا الشمالية فإنه لا توجد في أي مكان في العالم مناورات عسكرية “بهذه العدوانية” من حيث توقيتها ونطاقها ومحتواها، مثل التدريبات العسكرية المشتركة بين الولايات المتحدة وحلفائها.

المصدر:روسيا اليوم