الخبر وما وراء الخبر

إيران تعلن وضع 19 مؤسسة ومسؤولا أوروبياً وأمريكياً في القائمة السوداء للإرهاب

7

أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان أن بلاده ستضع 19 مؤسسة ومسؤولا أوروبياً وأمريكياً في القائمة السوداء للإرهاب في وزارة الخارجية.

وبحسب وكالة “تسنيم” قال عبداللهيان، اليوم الأربعاء: “على أعتاب الأسبوع العالمي للتوعية بمرضى الفراشة إن الحظر أحادي الجانب تحول إلي أداة حديثة لانتهاكات حقوق الإنسان، وبعض الدول التي حاولت وراء إثارة الفوضى وتنفيذ الاغتيالات في إيران ذرفت دموع التماسيح على وفاة الشابة الإيرانية مهسا اميني”.

وأضاف الوزير عبداللهيان: “خلال الساعة المقبلة سنضيف أسماء عدد من المسؤولين الأجانب والمؤسسات الذين لعبوا دورا في فرض مثل هذه العقوبات إلى القائمة السوداء للإرهاب لوزارة الخارجية”، لافتًا إلى أن هؤلاء الأشخاص والمؤسسات هم نماذج عن الجماعات الإرهابية.

وأعرب عن أسفه للظروف الصعبة التي يعاني منها مرضى الفراشة، قائلا: “هناك 1300 مريض بالفراشة في البلاد، والسويد ترفض إعطاء ضمادات خاصة لهؤلاء المرضى بينما أعلن الغربيون مرات عديدة أن الحظر لا يشمل المرضى والأدوية”، مؤكدا لم يكن ما أعلنه الغربيون صحيحًا.

يشار إلى أن الاتحاد الأوروبي فرض الاثنين الماضي إجراءات حظر على 11 مسؤولا إيرانيا بينهم وزير الإعلام عيسى زاربور، وأربعة كيانات بينها الأمن الأخلاقي وقسم الأمن السيبراني التابع لحرس الثورة الإسلامية.

فيما رد حينها وزير الخارجية الإيراني على هذه الخطوة بالقول إن “الاتحاد الأوروبي لجأ بحسابات خاطئة وعبر إجراء غير بناء قائم على الكثير من المعلومات الخاطئة إلى التشبث بإجراءات الحظر البالية وعديمة الجدوى ضد الإيرانيين”، مضيفا أنه “لن يتم التسامح مع أعمال الشغب وتخريب الممتلكات العامة في أي مكان في العالم، وإيران ليست مستثناة من هذه القاعدة”.