الخبر وما وراء الخبر

الخارجية الإيرانية: إيران أقوى من أن تستسلم للحظر والتهديدات الأمريكية

3

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، أن دعم الرئيس الأمريكي للاحتجاجات في إيران مرفوض كليا وتدخل سافر في شؤوننا، قائلا: اذكّر بايدن بأن إيران أقوى من أن تستسلم لقرارات الحظر الأمريكية وتهديداتها.

وردا على التصريحات التدخلية للرئيس الأمريكي جو بايدن في شؤون إيران الداخلية قال كنعاني في صفحته على انستغرام: أن واشنطن اعتادت علی الاصطياد في الماء العكر لكن هنا إيران وبلادنا أقوى من أن تستسلم لقرارات الحظر الأمريكية وتهديداتها الخاوية.

وأضاف منذ بداية التطورات الأخيرة في إيران أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، دعمه لأعمال الشغب في بلادنا للمرة الألف من خلال ادلاء بتصريحات تدخلية.

وتابع: ليس لبایدن مستشارين موثوقين ولا يتمتع بذاكرة جيدة، فعلى هذا الأساس يجب أن أذكره بأن إيران أقوى بكثير من أن يزعزع استقرارها مع تدخلات الرئيس الأمريكي وهو سياسي تعب من القيام بأعمال غير مثمرة ضد إيران خلال السنوات الماضية.

وأردف بقوله: إن تصريحات بايدن والتدخلات الأمريكیة لا تفاجئنا أبدًا، لأن الهوية الحقيقية للنظام الأمريكي هي التدخل والعدوان والقتل، بينما الشعب الإيراني له جذور عميقة في التاريخ.

وكان بايدن قد قال، أمس السبت، معلقاً على الاضطرابات التي تشهدها إيران منذ أسابيع، انه “فوجئ بشجاعة الناس الذين نزلوا إلى الشوارع للاحتجاج هناك”.