الخبر وما وراء الخبر

الخارجية ترحب بإعلان الجزائر للمصالحة الفلسطينية

17

رحبت وزارة الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني، بتوقيع الفصائل الفلسطينية على إعلان الجزائر للمصالحة الفلسطينية.

وأشارت وزارة الخارجية في بيان إلى أن المصالحة جاءت في وقت غاية في الحساسية، حيث يصعد كيان العدو الصهيوني من استفزازاته في الأراضي الفلسطينية المحتلة وبالأخص في مدينة القدس الشريف ومحيطها بُغية فرض تغيير على أرض الواقع.

وأكد البيان أن إعلان الجزائر الذي تم بدعم ورعاية رئيس الجمهورية الجزائرية الشعبية الديمقراطية عبدالحميد تبون، ساهم في تقريب وجهات نظر الفصائل الفلسطينية، لتوحيد موقفها في مواجهة العدو الصهيوني وصولاً لإقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف.

وثمنت وزارة الخارجية، الجهود الجزائرية الهادفة إلى توحيد الصف الفلسطيني، مؤكدة الموقف الرسمي الثابت للمجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني، والشعب اليمني الداعم للقضية الفلسطينية في مواجهة التعنت الصهيوني حتى ينال الشعب الفلسطيني كافة حقوقه.

المصدر: سبأ