الخبر وما وراء الخبر

الرئيس السوري يشارك في إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف بدمشق

6

شارك الرئيس السوري بشار الأسد في إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف عقب صلاة الظهر بمدينة دمشق.

وفي الاحتفال الذي نظمته وزارة الأوقاف السورية، ألقى وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد كلمة أشار فيها إلى المعاني العظيمة لهذه الذكرى، وما تضمنته سيرة الرسول المصطفى من أخلاق وقيم هي مثال للبشرية في احترامها لحقوق الإنسان.

ونوه الوزير السيد بأن الرسالة التي جاء بها محمد صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله، بنت الحضارة وأغنت العلم وصاغت القيم وحمت الأسرة ورفعت المرأة وحفظت حقوق الطفل وما شرَّعته من دولة مدنية تُحترم فيها حقوق المواطنة لكل أبناء الوطن.

ولفت إلى القيم التي نشرها الرسول الكريم ومن أهمها العدل والمساواة والدعوة إلى الحوار والحكمة والموعظة الحسنة.

وتحدث الوزير السيد عن تضحيات الجيش العربي السوري والشعب السوري في مواجهة الحرب العدوانية التكفيرية، مستذكراً قيم الشهادة التي جسدها الجيش السوري في حرب أكتوبر التحريرية والتي تتزامن ذكراها مع ذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وآله.

تخلل الاحتفال الذي شارك فيه عدد من كبار المسؤولين السوريين وحزب البعث العربي الاشتراكي وعلماء الدين الإسلامي وحشد من المواطنين، آيات قرآنية وابتهالات دينية من وحي المولد النبوي الشريف.