الخبر وما وراء الخبر

القوات الجوية والدفاع الجوي تحتفيان بذكرى المولد النبوي الشريف

6

نظمّت القوات الجوية والدفاع الجوي اليوم الخميس، بصنعاء فعالية خطابية احتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف، على صاحبها وآله أفضل الصلاة والتسليم.

وخلال الفعالية، أشار مدير مديرية الإمداد والنقل في كلمة قيادة القوات الجوية العميد محمد الغفاري، إلى دلالات إحياء ذكرى مولد خير البشر محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

وأكد أهمية استلهام الدروس والعبر من سيرة المصطفى في مواجهة التحديات التي تواجه الأمة، مؤكداً حاجة الأمة اليوم للعودة الصادقة لمنهج رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والتأسي به قولاً وعملاً في كل حياته الجهادية وحكمته وشجاعته.

ولفت الغفاري إلى أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي بالتزامن مع احتفالات الشعب اليمني بثورة 21 سبتمبر، رسالة للأعداء بتمسك الشعب اليمني بسيرة ومبادئ وأخلاق الرسول الأكرم والسير على نهجه وسيرته العطرة.

من جانبه أوضح مساعد قائد القوات الجوية والدفاع الجوي العميد أحمد شرف الدين أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي، يعكس تميز الشعب اليمني وحرصه على إحياء ذكرى مولد قائد الأمة ورسول الهدى صلوات الله عليه وعلى آله.

وذكر أن إحياء المناسبة الدينية الجليلة، يعبّر عن الحب والتعظيم للرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم، ومكانته في النفوس وقوة الارتباط به ونصرته، مشيراً إلى أهمية الاحتفال بذكرى ميلاده عليه الصلاة والسلام، خاصة في ظل التحديات التي تتعرض لها الأمة الاسلامية من مخططات عدائية.

بدوره أشار عضو دائرة العلماء والمتعلمين رضوان البنوس، إلى أن احتفاء الشعب اليمني بهذه الذكرى العظيمة وبهذا الزخم والتفاعل، يعكس مكانة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم في وجدان ومشاعر اليمنيين.

وبين أن الاحتفاء بهذه المناسبة الدينية، تعبير عن محبة اليمنيين للنبي الخاتم وإتباع سنتهِ ونهجه ومبادئه وقيمه الصحيحة، داعياً الجميع إلى التحشيد والمشاركة الواسعة في الفعالية الكبرى يوم 12 ربيع الأول في ميدان السبعين وكافة الساحات لإحياء الذكرى.

تخللت الفعالية قصيدة للشاعر حمزة المغربي، وأوبريت إنشادي لفرقة برعة وفن، عبرت عن عظمة المناسبة.