الخبر وما وراء الخبر

طهران تستدعي سفراء بريطانيا والنرويج

6

استدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير البريطاني في طهران، السبت، وسلمته احتجاجا على خلفية الأجواء العدائية التي أثارتها وسائل إعلام ناطقة بالفارسية وتتخذ من بريطانيا ملاذا أمنا، للتحريض ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وأفادت وكالة “إرنا”، أن المدير العام لشؤون غرب أوروبا بالخارجية الإيرانية، أبلغ السفير البريطاني في هذا اللقاء، احتجاج طهران الشديد على دولة بريطانيا والتي تستضيف وسائل إعلام وضعت على جدول برامجها الرئيسية التحريض على أعمال الشغب وتوسيع نطاق الاضطرابات في البلاد، معتبرا أن هذا الموقف من جانب لندن شكل تدخلا في الشؤون الداخلية وتحريضا على السيادة الوطنية الإيرانية.

من جانبه، أكد السفير البريطاني في طهران أنه سينقل احتجاج الخارجية الإيرانية في هذا الخصوص إلى لندن.

على ذات الصعيد، استدعت الخارجية الإيرانية سفير النرويج في طهران)، وابلغته احتجاجا لقاء مواقف رئيس البرلمان النرويجي التدخلية حول التطورات الداخلية في البلاد.

وخلال اللقاء أبلغ المدير العام لشؤون غرب أوروبا بوزارة الخارجية الإيرانية أبلغ السفير النرويجي احتجاجا شديد اللهجة على خلفية التصريحات المتحيزة والعارية عن الصحة لرئيس البرلمان النرويجي حول الاضطرابات الأخيرة، مشيرا إلى أن تلك التصريحات غير البناءة شكّلت تدخلا في شؤون إيران الداخلية.