الخبر وما وراء الخبر

مجموعة السبع تؤكد أنها لن تعترف بنتائج الاستفتاء في دونيتسك ولوغانسك وخيرسون وزابوروجيه

6

أدان قادة مجموعة السبع، الجمعة، “بشدة” “الاستفتاءات على الانضمام إلى روسيا في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين وكذلك في منطقتي خيرسون وزابوروجيه، مؤكدين أنهم لن يعترفوا “أبدا” بهذه الاقتراعات “غير الشرعية”.

وفي التفاصيل، أكد قادة مجموعة الدول السبع في بيان الجمعة إدانتهم “الشديدة” بـ”الاستفتاءات الصورية” التي تنظمها روسيا لضم الأراضي التي تحتلها في أوكرانيا، مؤكدين أنهم لن يعترفوا “أبدا” بهذه الاقتراعات “غير الشرعية”.

ووفق وكالة “فرانس برس” قال القادة في بيان أصدرته ألمانيا التي تتولى رئاسة المجموعة التي تضم أيضا كندا والولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا واليابان وبريطانيا، “لن نعترف أبدا بهذه الاستفتاءات التي تبدو خطوة نحو الضم الروسي” ولا “بالضم المزعوم إذا تم”.

وأضافوا: “ندعو كل الدول إلى الرفض القاطع لهذه الاستفتاءات الصورية”.

واعتبروا أن موسكو تريد “إيجاد ذريعة كاذبة لتغيير وضع أراض أوكرانية ذات سيادة تتعرض لعدوان روسي مستمر” و”هذه الأعمال تنتهك بوضوح ميثاق الأمم المتحدة والقانون الدولي”، حد وصفهم.

وقالت مجموعة السبع “هذه الاستفتاءات الصورية… ليس لها أثر قانوني وغير شرعية، كما يتضح من أساليب التنظيم المتسرعة لروسيا التي لا تحترم بأي حال المعايير الديمقراطية، وترهيبها الصارخ للسكان المحليين”.

وأضافت إن “هذه الاستفتاءات في المناطق التي وضعت بالقوة تحت السيطرة المؤقتة لروسيا لا تمثل بأي حال تعبيرا شرعيا عن إرادة الشعب الأوكراني الذي يقاوم باستمرار الجهود الروسية لتغيير الحدود بالقوة”.

انطلقت أمس الجمعة في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين وكذلك في منطقتي خيرسون وزابوروجيه، عملية التصويت في الاستفتاء على انضمامها إلى روسيا، الذي يستمر خمسة أيام.