الخبر وما وراء الخبر

تدشين فعاليات ذكرى المولد النبوي الشريف بمدينة ذمار.

4

دُشّـِنت اليوم بمدينة ذمار فعاليات وبرامج مناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف 1444هـ.

وفي الفعالية أشار مدير مديرية ذمار محمد السيقل إلى الرحمة الربانية بالأمة لإرسال النبي محمد لإخراج الناس من الظلمات إلى النور، لافتاً إلى ضرورة إحيا ذكرى مولده بكل مظاهر الفرح والإبتهاج.

وأكد السيقل أهمية التأسي بالنبي الأكرم في عمل الخيرات وتجسيد التراحم والتكافل ، موضحاً ان الترتيبات لإستقبال المناسبة في المدينة سيكون إستثنائياً عن الأعوام السابقة .

بدوره اوضح مسؤول التعبئة العامة بمدينة ذمار علي الوشلي ان الشعب اليمني يستمد من ذكرى المولد النبوي النور واليوم في مواجهة أعداء الله ، مضيفاً ان أبناء الشعب كغيره في الإحتفاء والإبتهاج لانه يمن الإيمان وأنصار الرساله.

فيما تطرق مسؤول لجنة رفع المظالم حسن عقبات إلى أهمية ذكرى المولد النبوي في تعزيز الوعي والبصيرة والتمسك بالرسول ورسالته في في مواجهة أعداءه ، مشدداً على ضرورة التحرك في إنجاح برامج وأنشطة المناسبة لتحصين الأمة من الإنحراف والتشتت.

وفي كلمة للعلماء أكد القاضي احمد العنسي أهمية الإحتفال بذكرى مولد خير البشرية ومنقذها الذي لم يتصف من البشر أحد بصفاته ، مستعرضاً جانب من شخصيته الكريمة وسيرة حياته العطرة المباركة.

الى ذلك لفت مدير مكتب التربية والتعليم بمديرية ذمار الاستاذ عبدالكريم الحبسي إلى ضرورة مواصلة الثبات والصمود في مواجهة أعداء الدين والرساله والعمل على إغاظتهم بالإلتفاف حول الرسول الأعظم ، مبيناً أن العمل سيكون منظم في إحياء ذكرى مولده الشريف.

تخلل الفعالية التي حضرها عدداً من الشخصيات الأمنية والإجتماعية وجمع غفير من أبناء المدينة قصيدة شعرية للأستاذ محمد القعمي.