الخبر وما وراء الخبر

شركة النفط تدعو للإفراج عن كافة سفن الوقود المحتجزة والكف عن سياسة التقطير

18

دعت شركة النفط اليمنية تحالف العدوان والأمم المتحدة إلى التوقف عن سياسة التقطير في الإفراج عن سفن الوقود، لما لذلك من آثار سلبية في رفع غرامات التأخير على السفن.

وأوضح الناطق الرسمي للشركة عصام المتوكل أن تحالف العدوان، بقيادة أمريكا والشراكة مع الأمم المتحدة، تسبب بشكل رئيسي في مضاعفة معاناة اليمنيين، نتيجة ممارستهم سياسة التقطير بالإفراج عن سفن الوقود.

وأشار إلى أن أربع سفن وقود دخلت ميناء الحديدة، اليوم السبت، منها سفينتا بنزين وسفينة غاز، وأخرى ديزل، في حين ما يزال تحالف العدوان يحتجز خمس سفن وقود، رغم حصولها على تصاريح دخول من الأمم المتحدة.

وطالب المتوكل الأمم المتحدة العمل بحيادية والالتزام ببنود الهدنة، وإيقاف الممارسات التعسفية والقرصنة، وضمان دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة بانسيابية وسلاسة.

تجدر الإشارة إلى أن 5 سفن وقود ما تزال محتجزة من قبل تحالف العدوان، في خرق متواصل لبنود الهدنة الإنسانية والعسكرية المؤقتة.