الخبر وما وراء الخبر

العراقي يحسم قرار عودة ‘الكتلة الصدرية’ الى البرلمان

6

حسم صالح العراقي المقرّب من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الخميس، قرار عودة الكتلة الصدرية المستقيلة الى البرلمان مرة أخرى، قائلاً: “ممنوع منعاً باتاً وتحت أي ذريعة كانت عودة الكتلة الصدرية إلى مجلس النواب”.

وقال العراقي نقلاً عن الصدر: “نرفض حكومة توافقية رفضاً قاطعاً”، مشيراً إلى أن “حلّ البرلمان ممكن بلا عودة الكتلة الصدرية، ولا سيما مع وجود حلفائها في مجلس النواب وبعض المستقلين”.

وأضاف: “أدعو الحلفاء والمستقلين إلى موقف شجاع ينهي الأزمة ولن يكون الحلّ حينئذ تيارياً بل حل البرلمان وطنياً”.

وتابع: “إننا نعي كثرة الضغوط على حلفائنا.. لكن التضحية من أجل إنهاء معاناة شعب بأكمله أيضاً أمر محمود ومطلوب.. فالشعب لا التيار هو من يرفض تدوير الوجوه وإعادة تصنيع حكومة فاسدة مرة أخرى، فالكرة في ملعب الحلفاء لا في ملعب الكتلة الصدرية”.

وكانت المحكمة الاتحادية العليا في العراق، أعلنت أمس، ردّ الدعوى المقدّمة من عدد من قيادات التيار الصدري التي تدعو إلى حلّ مجلس النواب، مرجعةً ذلك إلى أنّ حل المجلس ليس من اختصاصها.