الخبر وما وراء الخبر

ذمار.. مناقشة ترتيبات الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف

3

ناقش اجتماع بمحافظة ذمار، اليوم الخميس، برئاسة المحافظ محمد ناصر البخيتي، الترتيبات الجارية للاحتفاء بالذكرى المولد النبوي على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

وفي الفعالية، أكد المحافظ البخيتي أهمية الترتيب والإعداد للاحتفاء بالمناسبة بما يليق بمكانة الرسول الكريم صلوات الله عليه وآله ويعكس حب واهتمام الشعب اليمني والأمة بالرسول وعظمة الرسالة وحجم التحديات التي تُحاك ضد الأمة.

وأشار إلى أن الاحتفاء بالمولد النبوي يؤكد على مكانة الرسول الكريم ومقدار حب أهل اليمن له وإحياء سيرته وتجسيدها في كل الأعمال واستلهام الدروس والعبر من حياته العطرة.

ولفت محافظ ذمار إلى أهمية استغلال هذه الذكرى لإحياء وتعزيز روح التكافل والتعاون بين أبناء المجتمع والتقرب إلى الله من خلال الأعمال الخيرية التي تخفف من المعاناة الإنسانية والعمل على حلحلة المشاكل والصلح بين القبائل والعفو العام.

واستعرض مخططات ومساعي العدو لإعاقة الاحتفالات بذكرى المولد النبوي في كل عام من خلال منع دخول المشتقات النفطية وافتعال الأزمات، داعيا إلى تكاتف الجهود لإنجاح فعاليات الاحتفاء بذكرى المولد من خلال إقامة الفعاليات والندوات التي تعكس أهمية المولد ومكانة الرسول وحال الأمة في ظل المؤامرات التي تُحاك من قبل أعدائها.

من جانبه أكد رئيس محكمة استئناف المحافظة القاضي إبراهيم الظرافي، أهمية الإعداد الجيد للاحتفاء بهذه المناسبة الدينية بما يليق بمكانة الرسول الكريم وتقديم نموذج للعالم بمقدار حب وتقدير أبناء الشعب اليمني للرسول الكريم، مشددًا على أهمية استنهاض الدور الاجتماعي والثقافي لإحياء هذه الذكرى.

بدوره استعرض مسؤول الحشد والتعبئة بالمحافظة أحمد حسين الضوراني، الخطة العامة للاحتفاء بذكرى المولد واللجان المنبثقة عن اللجنة الرئيسية لإحياء الفعاليات على مستوى المحافظة والمديريات.

ولفت إلى أهمية الاحتفاء بالمولد النبوي في ترسيخ وتعظيم أهمية الرسالة وترسيخ مبدأ الوحدة الإسلامية وتعزيز الوعي المجتمعي بالتحديات التي تستهدف الأمة ودينها وعقيدتها وفضح التوجهات التي تسعى لفصل الأمة عن الرسول وإحياء وتفعيل مبدأ الإحسان والتكافل الاجتماعي والاهتمام بأسر الشهداء والمفقودين والأسرى والفقراء والمحتاجين.