الخبر وما وراء الخبر

دعوات في المغرب لإعداد لائحة سوداء للمطبعين مع كيان العدو

5

دعت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع لفتح وإعداد لائحة سوداء للمطبعين مع كيان العدو الصهيوني.

وجددت “الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع”، في بيان لها نشرته على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إدانتها لكافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، مؤكدة تضامنها التام مع الأسرى في سجون العدو ودعمها لمعاركهم المتواصلة من أجل الكرامة والحرية.

واستنكرت الجبهة أنشطة التطبيع التي ينغمس فيها المطبعون بالمغرب بوتيرة متصاعدة، وبجرأة ووقاحة بالغة استخفافا بمحنة الشعب الفلسطيني وبموقف الشعب المغربي الحر الأبي.

وانتقدت الأنشطة المشبوهة التي تنظم لتهجير اليد العاملة للأراضي المحتلة، وتستهدف الأطفال بألعاب رسمت عليها أعلام صهيونية، إضافة إلى زيارة الكيان المحتل من طرف أربعة طلبة مغاربة ورئيس المجلس البلدي لمولاي عبد الله، ورئيس الجامعة الملكية لرياضة المصارعة.

ونددت الجبهة باستقبال الصهاينة من طرف رئيس مقاطعة يعقوب المنصور بالرباط بمناسبة مهرجان الفروسية، ووفد إعلامي من طرف مؤسسة “برلمان. كوم” ومعهد أدمين بالرباط، وممثل الكيان الصهيوني من طرف مدير وكالة أنباء المغرب ومدير مسرح محمد الخامس؛ فضلا عن استقبال المفوض العام لشرطة كيان العدو في سابقة خطيرة من طرف مديرية الأمن الوطني.

وأدانت كل أشكال الاختراق الصهيوني بالمغرب، وبكافة مسلكيات المطبعين الانتهازيين، منددة بكل الزيارات التطبيعية لكيان العدو سواء بدوافع سياحية أو غيرها.