الخبر وما وراء الخبر

الإطار التنسيقي العراقي يأسف لسقوط ضحايا ويشكر كل المواقف التي ساهمت في إيقاف الفتنة

3

عبر الإطار التنسيقي العراقي عن أسفه وحزنه الشديدِين لما وقع من فتنة عمياء تسببت بسقوط ضحايا من أبناء الشعب العراقي.

وقال الإطار التنسيقي العراقي في بيان له اليوم الثلاثاء، “نتقدم بالشكر الجزيل لكل موقف وكلمة وفعل ساهم في إيقاف الفتنة ووضع حدا لنزيف دماء الأخوة من أبناء الوطن الواحد.”

وأضاف: “نتقدم بالشكر والتقدير والامتنان إلى أبناء القوات الأمنية والحشد الشعبي لما تمتعوا به من ضبط للنفس والتزام بالمسؤولية.”

وأكد على ضرورة الإسراعِ بتشكيل حكومة خدمة وطنية تتولى المهام الإصلاحية ومحاربة الفساد وإعادة هيبة الدولة، داعيا مجلس النواب وباقي المؤسسات الدستورية إلى العودة لممارسة مهامها الدستورية والقيام بواجبها تجاه المواطنين.

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في وقت سابق من اليوم قد أمهل أنصاره ساعة واحدة للانسحاب من الشارع وإنهاء الاعتصام أمام البرلمان، معبرا عن شكره للحشد الشعبي لموقفه من الأحداث الأخيرة في البلاد عقب إعلانه يوم أمس اعتزال العمل السياسي.