الخبر وما وراء الخبر

وزير المياه: 1350 منشأة للمياه والصرف الصحي استهدفها العدوان

3

أكد وزير المياه والبيئة المهندس عبدالرقيب الشرماني أن تحالف العدوان استهدف 1350 منشأة للمياه والصرف الصحي.

وفي مداخلة مع “المسيرة”، أوضح الوزير الشرماني أن قيمة المنشآت التي تعرضت للتدمير تُقدر بنحو 730 مليون دولار، لافتا إلى أن الحصار والعدوان ترك تأثيراً مدمراً على قطاع الخدمات ومنها قطاع المياه والبيئة.

ونوه بأن قطاع المياه تأثر بالتدمير المباشر من العدوان حيث طال القصف خزانات مياه ومعدات تابعة للوزارة، كما تسبب الحصار الجائر بانعدام المشتقات النفطية وصعوبة الحصول على قطع الغيار التي تحتاجها الوزارة لمعالجة مياه الصرف الصحي.

وقال الوزير الشرماني: إن محطات الضخ ومعالجة المجاري انخفضت طاقتها التشغيلية إلى أقل من 30% من قدرتها بسبب الحصار، وانخفضت معها حصة الفرد لأقل من 25 لتر يومياً بسبب العدوان والحصار، إضافة لانتشار الأمراض نتيجة عدم حصول المواطنين على مياه الشرب الآمنة.

وأضاف: أن المنظمات الأممية العاملة في اليمن على علم بكل تفاصيل منشآت الخدمات المائية وحجم الضرر الذي لحق بها، فيما لم نلمس أي تدخل من المنظمات الأممية لتحسين وضع منشآت ومحطات قطاع المياه في اليمن.

وأشار الوزير الشرماني إلى أن الوزارة عملت بإمكاناتها البسيطة المتوفرة على تشغيل محطات المياه والصرف الصحي منذ بداية العدوان واستفادت من الطاقة البديلة.

وبين أن الخدمات التي تقدمها الوزارة ما زالت تقدم بالحد الأدنى بسبب ضعف الإمكانات ونحتاج 780 مليون دولار لنعيد تأهيل قطاع المياه.

ودعا وزير المياه والبيئة، المنظمات الدولية والعاملة في المجال الإنساني إلى العمل على رفع المعاناة عن شعبنا ومنع احتجاز سفن المشتقات النفطية.