الخبر وما وراء الخبر

بن حبتور يلتقي قيادة النقابة الوطنية للتعليم العام

2

أكد رئيس مجلس الوزراء، الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، أن المعلمين والمعلمات هم جوهر العملية التعليمية والعامل المحوري لنجاحها، وتحقيق غاياتها في خدمة حاضر ومستقبل اليمن.

وأشار رئيس الوزراء، لدى لقائه اليوم قيادة النقابة الوطنية للتعليم العام برئاسة عادل الوهباني، إلى أن حكومة الإنقاذ لن تدّخر جهدا في سبيل الحد من معاناة هذه الشريحة الواسعة التي تتحمّل مسؤولية وطنية وإنسانية تجاه أجيال اليمن في الحاضر والمستقبل.

واستمع رئيس الوزراء، أثناء اللقاء، إلى شرح من رئيس النقابة الوهباني وأمينها العام، ناجي محيي الدين، عن سير نشاط النقابة التي تم تأسيسها في عام 2012م، وفقا للإجراءات القانونية واللائحية المعتمدة، وبعيدا عن السياسية وتأثيراتها.

وأوضحا أن النقابة تمارس نشاطها من خلال مركزها الرئيسي وفروعها في المحافظات لخدمة المعلمين وقضاياهم العامة، والتعبير عن أوضاعهم ومتطلباتهم، لا سيما خلال الفترة الراهنة.

وعبّرا عن تطّلع النقابة إلى إسناد الحكومة للمعلمات والمعلمين من خلال المكانيات المتاحة، بما في ذلك صندوق دعم المعلم، وتفعيل نشاطه في إسنادهم.

وذكر الوهباني ومحيي الدين الآثار التي يخلفها الظرف الاستثنائي الراهن على هذه الشريحة وأسرهم ومعاناتهم، نتيجة عدم مقدرتهم على دفع التزاماتهم تجاه الآخرين.