الخبر وما وراء الخبر

الرئيس المشاط يوجه بإنجاز القضايا المتأخرة في هيئة رفع المظالم وقضايا الأراضي

5

وجه الرئيس مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى بإنجاز القضايا المتأخرة في هيئة رفع المظالم نتيجة تراكمات الماضي قبل ثورة 21 سبتمبر، من خلال تعزيزها بقضاة مؤهلين للبت في تلك القضايا وإنجازها.

جاء ذلك خلال لقاءه اليوم السبت، مع مفتي الديار اليمنية العلامة شمس الدين شرف الدين، ورئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد المتوكل، وأعضاء الهيئة العليا لرابطة علماء اليمن، حيث جرى مناقشة الكثير من القضايا الهامة المتصلة بحياة الناس وأحوالهم، وكيفية تحسين الأداء الحكومي لتقديم الخدمات لهم.

وأكد الرئيس المشاط، على دور هيئة الإفتاء في توعية الناس وتبصيرهم في كل شؤون حياتهم، خصوصا وأن اليمن يتعرض لعدوان إجرامي بقيادة أمريكا يترافق معه حصار ظالم وحرب تستهدف وعي المجتمع وقيمه الأصيلة.

وأشاد بالدور الهام الذي قام به العلماء العاملين في التصدي للحرب الأمريكية الغاشمة على اليمن أرضا وإنسانا وهوية، وكذا دورهم في تعزيز وحدة الشعب اليمني وتحصين الجبهة الداخلية التي سعى العدوان لخلخلتها من خلال مسارات متعددة ومتنوعة.

كما ناقش الاجتماع قضايا الأراضي المتراكمة نتيجة الماضي، والسبل الكفيلة بوضع معالجات وحلول جذرية لها تضمن حقوق الناس وتحافظ على أراضي الدولة.

وأكد الرئيس المشاط على ضرورة الاهتمام بحسن الاختيار للقضاة وتأهيلهم علميا بما يمكنهم من تحقيق العدالة التي هي غاية مقدسة، لافتا إلى ضرورة أن يتم اختيار القضاة ممن يتحلون بالنزاهة ويحملون القيم الإيمانية والوطنية بما يضمن رفد المحاكم بقضاة من ذوي العدل والإيمان.